ظريف: حلفاء أميركا «مستاؤون»... وواشنطن ترد

ظريف: حلفاء أميركا «مستاؤون»... وواشنطن ترد

الأحد - 22 شعبان 1440 هـ - 28 أبريل 2019 مـ
محمد جواد ظريف خلال مقابلة صحفية (رويترز)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم (الأحد)، إن حلفاء الولايات المتحدة الأميركية «مستاؤون» من القرار الأميركي بإنهاء استثناءات كانت تتيح لثماني دول شراء النفط الإيراني.
وبدءاً من مايو (أيار) المقبل، فإن دول «الصين والهند وتركيا واليابان وكوريا الجنوبية وتايوان وإيطاليا واليونان» ستكون عرضة لعقوبات أميركية، إذا استمرت في شراء النفط الإيراني.
وقال ظريف، في مقابلة مع قناة «فوكس» الأميركية، إن «حلفاء الولايات المتحدة مستاؤون، ويقولون إنهم سيجدون وسائل لمقاومة القرارات الأميركية».
وأضاف: «لا أحد يعجبه أن تفرض الولايات المتحدة إرادتها على باقي المجتمع الدولي».
ورد مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون، على القناة ذاتها، قائلاً: «نحن نعمل بشكل وثيق جداً مع حلفائنا الأوروبيين كافة، وأعتقد أن بصيص الخلاف الذي يشير إليه ظريف لا يوجد حقيقة إلا في خياله»، معتبراً أن أوروبا هي المنطقة المهددة أكثر من غيرها في الوقت الحاضر بالقدرات الصاروخية لإيران.
وقال بولتون إن شركات صينية كان تستورد النفط الإيراني قد أعلنت أنها ستتوقف عن ذلك.
وكانت الصين وتركيا قد احتجتا قبل أيام على «العقوبات الأحادية» التي أعلنتها واشنطن، الاثنين الماضي.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة