مواجهة الكبرياء والكرامة بين إنترميلان ويوفنتوس اليوم

مواجهة الكبرياء والكرامة بين إنترميلان ويوفنتوس اليوم

مطاردة رباعية لميلان بالدوري الإيطالي في سباق التأهل لدوري الأبطال
السبت - 21 شعبان 1440 هـ - 27 أبريل 2019 مـ رقم العدد [ 14760]
يوفنتوس بعد استحواذه على لقب الدوري الإيطالي للموسم الثامن على التوالي (أ.ف.ب)
روما: «الشرق الأوسط»
يتصدر ميلان سباق التأهل إلى دوري أبطال أوروبا، الموسم المقبل، لكن الأمور تبدو غير محسومة في مناطق صراع الهبوط، مع تبقي خمس مباريات على نهاية الدوري الإيطالي لكرة القدم.
ويحاول يوفنتوس، الذي حسم تتويجه بلقب الدوري في المرحلة الماضية، استعادة أجواء الاحتفالات في ملعبه، بعد خروجه من دوري أبطال أوروبا على يد أياكس أمستردام الهولندي في دور الثمانية للمسابقة. ويدخل يوفنتوس، اليوم (السبت)، في قمة مباريات الجولة مع إنترميلان، الذي يحتل المركز الثالث المؤهل إلى المسابقة الأكبر في أوروبا الموسم المقبل، فيما يحتل غريمه التقليدي ميلان المركز الرابع بفارق خمس نقاط عنه.
وشدد لاعب وسط إنترميلان، الإسباني بورخا فاليرو، في حديث لتلفزيون النادي عن أهمية «ديربي إيطاليا»، قائلاً: «دائماً ما تكون مباراة مهمة جداً عندما نتواجه مع يوفنتوس. إنها مباراة قوية. إنهم إبطال إيطاليا لكنه سيكون من المهم جدا بالنسبة لنا أن نضمن النقاط الثلاث». ونصح الإسباني زملاءه بأنه «يتوجب علينا المحافظة على تركيزنا، لا سيما في الدقائق الأولى. نريد السيطرة على المباراة، أن نلعب بعدوانية وبشكل جيد. خلقنا الكثير من الفرص في المباريات الأخيرة لكننا عانينا في التسجيل. بالتالي، علينا تحسين هذه الناحية». ورأى فاليرو أنه رغم الفارق المريح الذي يتمتع به فريقه في المركز الثالث «يجب ألا نسترخي. من الأفضل دائماً أن تكون أنت في المقدمة (في المنافسة على شيء ما) عوضاً عن أن تكون الفريق الذي يُطارِد. العام الماضي حققنا هدفنا في الدقائق الـ15 الأخيرة من الموسم».
ويعاني ميلان، الذي يستضيف تورينو، اليوم (السبت)، من النتائج المهتزة، حيث فاز في مباراة واحدة فقط من أصل 6 خاضها، كما خرج من بطولة كأس إيطاليا على يد لاتسيو، بعدما خسر صفر/ 1 أمامه، الأربعاء الماضي، في إياب دور قبل النهائي للبطولة. وقال جينارو غاتوزو مدرب ميلان: «يتعين علينا بذل كل ما بوسعنا لاستعادة طاقتنا حتى نتمكن من الفوز على تورينو، الذي يتميز بالطاقة واللياقة البدنية العالية على أرض الملعب».
ويحتل تورينو المركز السابع بفارق ثلاث نقاط خلف ميلان الرابع، حيث يسعى للحصول على مقعد مؤهل لبطولة الدوري الأوروبي الموسم المقبل. وفاز أتالانتا، صاحب المركز الخامس، على نابولي صاحب المركز الثاني 2/ 1 في المرحلة الماضية، حيث تساوى في النقاط مع ميلان الذي تعادل مع بارما 1/ 1، لكن ميلان يتفوق عليه في فارق المواجهات المباشرة.
ويعود أتالانتا إلى منافسات الدوري، بعد أن تأهل إلى نهائي كأس إيطاليا على حساب فيورنتينا، وذلك حينما يستضيف أودينيزي صاحب النتائج الباهتة. ويتطلع روما للتأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وذلك حينما يستضيف كالياري اليوم السبت، حيث يحتل نادي العاصمة المركز السادس بفارق نقطة واحدة خلف ميلان.
ويبتعد لاتسيو، الجار اللدود لروما، بأربع نقاط عن المركز الرابع وبفارق ثلاث نقاط عن المراكز المؤهلة للدوري الأوروبي، لكنه يملك فرصة التأهل إلى المسابقة الثانية في الكرة الأوروبية عن طريق الفوز بكأس إيطاليا. وجاء فوز لاتسيو على ميلان في الكأس، ليعيد الثقة للفريق الذي تلقى خسارة مفاجئة 1/ 2 أمام كييفو، الذي تأكد هبوطه للدرجة الثانية، في المرحلة الماضية، لكن تنتظره مواجهة صعبة أمام سامبدوريا، بقيادة نجمه فابيو كوالياريلا هداف المسابقة، غداً (الأحد).
وقال يواكوين كوريا لاعب الفريق بعد الفوز على ميلان في الكأس: «الهزيمة أمام كييفو كانت سيئة بالنسبة لنا، لكنها لم تكن مباراة طبيعية، تسببت بإقالة المدرب سيرغ ميلينكوفيتش سافيتش»، وأضاف: «يجب أن نكرر الأسلوب الذي فزنا به على ميلان، في مباراة سامبدوريا، ونحن نستطيع القيام بذلك». وتشهد المرحلة ذاتها عدداً من المباريات الأخرى، حيث يلعب بولونيا مع إمبولي، فيما يزور جنوا مضيفه سبال، بينما يلعب نابولي مع فروسينوني وكييفو مع بارما، وفيورنتينا مع ساسولو، وأتلانتا مع أودينيزي.
إيطاليا Italy Football

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة