موجز الحرب ضد الارهاب

موجز الحرب ضد الارهاب

السبت - 14 شعبان 1440 هـ - 20 أبريل 2019 مـ رقم العدد [ 14753]
شرطة آيرلندا الشمالية تحدد هوية امرأة قتلت في «عمل إرهابي»

دبلن - «الشرق الأوسط»: أعلنت الشرطة في آيرلندا الشمالية أمس الجمعة أن المرأة التي تبلغ من العمر 29 عاما والتي قتلت في إطلاق نار في لندنيري في وقت متأخر أمس الخميس تعمل صحافية وتدعى ليرا ماكي. وقال مسؤول الشرطة مارك هاميلتون في مؤتمر صحافي: «نعتقد أنه عمل إرهابي، وأن الذي نفذه ينتمي للجمهوريين، وتقديراتنا حتى هذه اللحظة أن الجيش الجمهوري الآيرلندي الجديد هو من يقف بشكل كبير خلف هذا الهجوم، وهذا يشكل الخطوط الأولية لتحقيقنا». وأضاف أن مسلحا أطلق عددا من الطلقات على الشرطة وماكي نحو الساعة 11 مساء بالتوقيت المحلي أمس الخميس، وأصاب الصحافية. وتم نقل ماكي إلى المستشفى في سيارة شرطة لتلفظ أنفاسها الأخيرة لدى وصولها، وقد فتحت الشرطة تحقيقا في جريمة القتل. وقال هاميلتون إن الشرطة كانت تجري عملية بحث في المنطقة أول من أمس عندما وقعت أحداث تخل بنظام الأمن العام، حيث جرى إلقاء 50 زجاجة حارقة على الشرطة، وسرقة سيارتين وإضرام النار فيهما.



نيجيريا: «داعش» يعلن مقتل وإصابة عشرات الجنود

القاهرة - «الشرق الأوسط»: قال تنظيم «داعش» أول من أمس إنه سجل مقتل وإصابة 69 من أفراد الجيش النيجيري وقوات أفريقية مكلفة بمحاربة المتشددين في هجمات على مدى الأسبوع الماضي. ونفذت جماعة «ولاية غرب أفريقيا» التي انشقت عن جماعة «بوكو حرام» التي تتمركز في نيجيريا في عام 2016، سلسلة هجمات في الشهور القليلة الماضية. وقال التنظيم في صحيفة «النبأ» التابعة له إن جنوده قتلوا عددا من أفراد التحالف الأفريقي في هجمات على ثكنة عسكرية وموقع عسكري وبلدة في ولاية بورنو بشمال شرقي نيجيريا ومنطقة بحيرة تشاد. وأضاف أن مقاتليه فجروا دبابة للتحالف الأفريقي يوم السبت قرب بلدة تومير في النيجر وقتلوا كل الجنود الذين كانوا على متنها، دون أن يحدد عددا. ولم يتسن الوصول إلى متحدث عسكري نيجيري للتعليق. وتشن جماعة «بوكو حرام» تمردا منذ نحو عشر سنوات في شمال شرقي نيجيريا أودى بحياة نحو 30 ألف شخص وأجبر نحو مليونين على الفرار من منازلهم.



ألمانيا: 600 أمر اعتقال بشأن جرائم تطرف

فيسبادن (ألمانيا) - «الشرق الأوسط»: أعلنت الهيئة الاتحادية لمكافحة الجرائم بألمانيا أن هناك ما يزيد على 600 أمر اعتقال لم يتم تنفيذها ضد أشخاص منحدرين من التيار اليميني المتطرف مشتبه بهم أو مدانين بارتكاب جرائم. وأوضحت الهيئة أول من أمس في مدينة فيسبادن غرب ألمانيا أن الأمر يتعلق بشكل ملموس بـ467 شخصا كان يتم البحث عنهم بموجب أمر اعتقال حتى نهاية شهر سبتمبر (أيلول) من العام الماضي، ومن المتوقع أن يعلن المحققون التقارير الخاصة بالتطورات الأخرى مرفقة بالأعداد الحالية في مايو (أيار) المقبل. وأوضحت الهيئة أن الجزء الأكبر من أوامر الاعتقال يتعلق بجرائم مثل السرقة أو النصب أو السب، لافتة إلى أن هناك 12 أمر اعتقال صادرة على خلفية جرائم عنف ذات دوافع يمينية سياسية وهناك 98 أمر اعتقال أخرى على خلفية جرائم ذات دافع يميني سياسي، ولكن ليست جرائم عنف، من بينها مثلا استخدام رموز لمؤسسات مخالفة للدستور والتحريض.
آيرلندا أخبار المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة