لعبة فيديو شهيرة قد تساعد في إعادة بناء كاتدرائية نوتردام

لعبة فيديو شهيرة قد تساعد في إعادة بناء كاتدرائية نوتردام

الأربعاء - 12 شعبان 1440 هـ - 17 أبريل 2019 مـ
باريس: «الشرق الأوسط أونلاين»
بعد أن تعرضت كاتدرائية نوتردام الشهيرة في باريس إلى حريق ضخم، قد يتم إعادة تعمير الكاتدرائية التاريخية بمساعدة لعبة فيديو شهيرة.

وقال مصدر لموقع «بيزنس إنسيدر» إن أحد المصادر المحتملة لإعادة إعمار نوتردام هو لعبة «أساسین کرید» الشهيرة، تحديدا في نسختها عام 2014 والتي تجري أحداثها في باريس.

ويعود السبب لهذا الاقتراح لظهور الكاتدرائية بشكل واضح ومفصل أكثر من مرة في اللعبة.

وكانت كارولين موسيه، من فريق تطوير اللعبة قد أمضت عامين في البحث عن تفاصيل الكاتدرائية لإنشاء تصوير دقيق قدر الإمكان لها، وفقا لمقال سابق في موقع «ذا فيرج».

وقالت في ذلك الوقت: «صنعت بعض الأشياء الأخرى في اللعبة، لكن 80٪ من وقتي قضيته على العمل في نوتردام».

وتعد الكاتدرائية هي محور اللعبة؛ حيث يمكن للاعبين استكشافها من الداخل والخارج، وتشتهر سلسلة «أساسین کرید يونيتي» بإعادة بناء مفصل للأماكن التاريخية، وكاتدرائية نوتردام ليست استثناء.

وكان الكاتب أندرو ويبستر كتب لموقع «ذا فيرج» عن أعمال موسيه في الكاتدرائية: «لقد خرجت الصور لتتماشى مع الهندسة المعمارية تماماً، وعملت مع فنانين ومبدعين للتأكد من أن كل جزء كان مطابق للواقع».

وبحسب «بيزنس إنسيدر»، فإن مطوري اللعبة سيقدمون معلومات رقمية إلى الحكومة الفرنسية.

جدير بالذكر أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تعهد في خطاب أمس (الثلاثاء) بأن تعيد بلاده بناء كاتدرائية نوتردام، آملا أن يتحقق ذلك في غضون 5 سنوات.
فرنسا فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة