فضيحة تسريب بيانات جديدة تطال «فيسبوك»

فضيحة تسريب بيانات جديدة تطال «فيسبوك»

الخميس - 29 رجب 1440 هـ - 04 أبريل 2019 مـ
تطبيق «فيسبوك» على الهاتف الذكي (أ.ب)
كاليفورنيا: «الشرق الأوسط أونلاين»
كشف باحثون في الأمن السيبراني أمس (الأربعاء) أن سجلات أكثر من 540 مليون مستخدم لموقع «فيسبوك» تركت مكشوفة على خوادم الإنترنت العامة، ضمن أحدث فضيحة تتعلق بالخصوصية تواجهها الشركة.
وتمكن خبراء من شركة «أب غارد» من اكتشاف مجموعتين منفصلتين من بيانات مستخدمي «فيسبوك» على خوادم «أمازون» السحابية العامة، وفقاً لتقرير نشره موقع صحيفة «الغارديان» البريطانية.
وترتبط أول مجموعة من البيانات بشركة «كالتورا كوليكتيفا» المكسيكية وعثر فيها على أكثر من 540 مليون سجل للمستخدمين، حيث تكشف السجلات كل التعليقات والإعجابات وردود الفعل وأسماء الحسابات.
وعثر أيضاً على مجموعة بيانات أخرى تتعلق بتطبيق يدعى «آت ذا بول» مرتبط بـ«فيسبوك»، وتتضمن كلمات مرور لـ22 ألف مستخدم، بحسب التقرير.
وبعدما قامت وكالة «بلومبرغ» بالتواصل مع الشركة للتبليغ عن التسريبات، تمكنت «فيسبوك» من إغلاق قاعدة البيانات المرتبطة بالمجموعة الأولى.
وتأتي هذه القضية بعد الفضيحة المتعلقة بـ«كامبردج أناليتيكا» التي تعرضت لها «فيسبوك» العام الماضي. وأشار التقرير إلى أن هذه الحادثة ربما تكون ناجمة عن السماح للأطراف الخارجية باستخراج كميات كبيرة من بيانات المستخدمين دون ضوابط حول كيفية استخدام تلك البيانات أو تأمينها.
بدورها، قالت «فيسبوك» إنها تحقق في الحادثة، ولم تعرف بعد طبيعة البيانات المستخدمة في هذا العمل أو الطريقة التي أدت إلى تخزينها على خوادم عامة.
وأكدت الشركة أنها ستبلغ المستخدمين إذا وجدت أدلة على إساءة استخدام هذه البيانات.
أميركا فيسبوك

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة