9 ميداليات جديدة في رصيد الأولمبياد الخاص السعودي

9 ميداليات جديدة في رصيد الأولمبياد الخاص السعودي

الخميس - 15 رجب 1440 هـ - 21 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14723]
السعوديات لفتن الأنظار في بطولة الألعاب العالمية الخاصة (الشرق الأوسط)
أبوظبي: «الشرق الأوسط»
أضاف الأولمبياد الخاص السعودي 9 ميداليات جديدة، أمس (الأربعاء)، إلى رصيده ليصل إلى 34 ميدالية بدورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص التي تُختتم غداً في العاصمة الإماراتية أبوظبي.
وجاءت الميداليات الجديدة بواقع «6 ذهبيات وفضية واحدة وبرونزيتين» في منافسات ألعاب القوى والسباحة وكرة السلة للسيدات، والبوتشي للسيدات والرجال، حيث حققت جوري القثمي الميدالية الذهبية، ونالت بشاير الصواف الميدالية الفضية في منافسات القفزة الطويلة بألعاب القوى، وتوّج محمد الرفاعي بالميدالية الذهبية للجري لمسافة 100 متر، كما نال ثامر أحمد الميدالية البرونزية في سباق 800 متر، وحقق فريق التتابع 4 × 400 متر الميدالية الذهبية للسباق.
وحقق فيصل القصيبي الميدالية الذهبية للسباحة «25 متراً»، وفاز منتخب كرة السلة للسيدات بالميدالية الذهبية بتغلبه على منتخب ساحل العاج في المباراة النهائية بنتيجة (16 - 11)، ونال فريق البوتشي المكون من رائد العوفي وخالد الرويلي ذهبية المنافسات للزوجي، كما نال فريق البوتشي للسيدات والمكون من سارة فلمبان وشهد سنبل المركز الثالث والميدالية البرونزية للزوجي.
من جانبها عبّرت شهد سنبل، لاعبة منتخب الأولمبياد الخاص السعودي للبوتشي، عن سعادتها البالغة بتحقيق ثلاث ذهبيات وفضيتين خلال مشاركتها في الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية 2019 المقام في العاصمة الإماراتية أبوظبي، وقالت إن مشاركتها في هذا الحدث ساعدها على تكوين صداقات جديدة مع لاعبين من مختلف أنحاء العالم بالإضافة إلى تعزيز ثقتها بنفسها.
ويقول عبد الله سنبل، والد شهد: «مشاركة شهد في الألعاب العالمية غيّر حياتنا بالكامل، بالتأكيد للأفضل. عندما تواصل معنا مركز (العون) في جدة لإعلامنا بمشاركة شهد في الألعاب العالمية كنا سعداء للغاية. لقد ساعدت هذه المشاركة بجعل شهد أقوى من ذي قبل. إنها اليوم أكثر تركيزاً وتستمتع بتكوين صداقات جديدة. لقد تعلمت شهد قبول الخسارة، تماماً كما تستمتع بالفوز، وباتت تتحلى بروح رياضية بشكل أكبر، وتردد دائماً أن الجميع فائزون».
وشهدت منافسات الألعاب العالمية، أول من أمس (الثلاثاء)، خامس أيام البطولة، تحقيق الفريق السعودي العديد من النتائج الإيجابية، حيث فاز كلٌّ من جوري القثمي وبشاير الصواف بالميداليتين الذهبية والفضية على التوالي لألعاب القوى في منافسات الوثب، فيما حقق محمد الرفاعي ذهبية الجري لـ100 متر، وفيصل القصيبي ذهبية السباحة لـ25 متراً.
وبدوره، قال معن الخضر، 22 عاماً، لاعب فريق كرة السلة السعودي الموحد للرجال، عقب الفوز على ساحل العاج، الثلاثاء، والذي بات من الشخصيات البارزة في البطولة: «فريقنا يلعب على قلب رجل واحد، ونبضنا واحد. نحن فخورون للغاية بمشاركتنا في الألعاب العالمية والتعرف على أناس من مختلف أنحاء العالم. سواءً فزنا أم خسرنا، فنحن جميعاً نستمتع بوقتنا في هذا المحفل الرائع».
وتشارك السعودية بأكبر فريق في تاريخ مشاركاتها في الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية، حيث يتألف من 50 رياضياً، بواقع 21 رياضية و29 رياضياً، في 10 رياضات خلال الحدث، بما في ذلك كرة السلة، والبوتشي، وألعاب القوى، ورفع الأثقال، والتزلج، والسباحة، والتراياثلون، وتنس الطاولة، والبولينغ، والرياضات الموحدة. كما يرافق المنتخب وفد يضم ممثلين عن اتحاد الأولمبياد الخاص السعودي، ومدربين، واختصاصيي رعاية صحية، بالإضافة إلى أفرادٍ من أسر اللاعبين، وأكثر من 200 متطوع من المملكة العربية السعودية. وستشهد الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص في أبوظبي 2019 مشاركة أكثر من 7500 رياضي من 192 دولة يتنافسون في 24 رياضة مختلفة.
السعودية رياضة سعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة