لافروف: لن نتورّط في سباق تسلّح مع الولايات المتحدة

لافروف: لن نتورّط في سباق تسلّح مع الولايات المتحدة

الأربعاء - 14 رجب 1440 هـ - 20 مارس 2019 مـ
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف متحدّثاً في جنيف (إ.ب. أ)
جنيف: «الشرق الأوسط أونلاين»
أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو تتحمل مسؤولية في الحفاظ على الأمن والسلام الدوليين وتدعو إلى الحوار، لكنها قلقة من دعوات إلى نقل سباق التسلح إلى الفضاء، قاصداً قرار واشنطن الأخير إنشاء قسم خاص بالسلاح الفضائي في الجيش الأميركي.
وقال لافروف اليوم (الأربعاء) خلال مشاركته في مؤتمر عن نزع السلاح في مقر الأمم المتحدة في جنيف، إن روسيا لن تتورط في سباق للتسلح، ولن تبادر إلى نشر صواريخ متوسطة وقصيرة المدى. ونفى صحة الاتهامات الأميركية لبلاده بخرق معاهدة حظر الأسلحة النووية المتوسطة المدى. وأضاف: "الولايات المتحدة تتجاهل عمدا القرارات التي سبق أن أعلنّاها، وروسيا لن تنشر صواريخ أرضية متوسطة وقصيرة المدى في المناطق التي لن يتم فيها نشر الأنظمة الأميركية. وكما صرح الرئيس فلاديمير بوتين، سنتحرك للرد فقط".
وتابع لافروف أن "ممارسات الولايات المتحدة تضطرنا للرد، لكن سيتم تنظيم ردنا بطريقة تمنع روسيا من الانخراط في سباق تسلح باهظ التكاليف".
يذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب سبق أن أعلن أن واشنطن ستبدأ إجراءات الانسحاب من المعاهدة الموقعة بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفياتي خلال الحرب الباردة عام 1987. وردا على ذلك، علّق بوتين مشاركة روسيا في المعاهدة.
جنيف الولايات المتحدة وروسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة