العيسى يغادر إلى نيوزيلندا لتقديم التعازي

العيسى يغادر إلى نيوزيلندا لتقديم التعازي

الثلاثاء - 12 رجب 1440 هـ - 19 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14721]
العيسى خلال استقباله السفير النيوزيلندي لدى السعودية (الشرق الأوسط)
مكة المكرمة: «الشرق الأوسط»
يزور الشيخ الدكتور محمد العيسى، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، نيوزيلندا خلال الساعات المقبلة لتقديم واجب العزاء، والصلاة على الشهداء، والاطمئنان على المصابين جراء العمل الإرهابي الذي استهدف مسجدين بمدينة كريستشيرش الجمعة الماضي، وذلك باسم الشعوب الإسلامية من المقر الرئيسي لرابطتهم، حيث قِبلة المسلمين ومرجعيتهم من مكة المكرمة بالسعودية.
وكان الدكتور العيسى استقبل سفير نيوزيلندا لدى المملكة، جيمس مونرو، أول من أمس، الذي أكد خلال الاستقبال أن حادثة المسجدين لن تنال من الوئام الوطني النيوزيلندي بكافة تنوعه الأخوي، منوهاً ببيان الرابطة، ومرحباً بوفدها الزائر لنيوزيلندا.
وكانت رابطة العالم الإسلامي أعربت عن شديد ألمها وإدانتها للعملية الإرهابية التي راح ضحيتها العشرات من القتلى والجرحى، وقالت عنها إنها «عكست بوضوح صورة من أبشع صور توغل الكراهية والحقد في عالم أحوج ما يكون إلى الالتفاف حول قيم المحبة والوئام والسلام».
وقال الدكتور العيسى عبر البيان: إن «هذا العمل البربري يضاف إلى النماذج الموازية لما يقوم به إرهاب (داعش) و(القاعدة) بدمويتهما البشعة»، مجدداً مطالبة الرابطة بأهمية معالجة التطرف والتطرف المضاد، وبخاصة سنّ التشريعات التي تمنع كافة أشكال التحريض والكراهية، ومن ذلك أساليب الازدراء الديني والإثني.
وشدد الأمين العام على ضرورة تنظيم الحريات بسقف تشريعي وأخلاقي يمنع من انزلاقها في أفكار تتولد عنها مثل هذه الفظائع التي أقدمت بجرأتها وتحديها على الاستخفاف بكافة المعاني والقيم والأرواح البريئة، وبلغت قناعة تطرفها الفكري تحمّل تبعات هذه الجريمة في سبيل تفريغ شحنة الحقد والكراهية.
السعودية نيوزيلندا الارهاب إسلاميات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة