اتهامات لـ«حماس» بإرهاب المتظاهرين في غزة

اتهامات لـ«حماس» بإرهاب المتظاهرين في غزة

الثلاثاء - 13 رجب 1440 هـ - 19 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14721]
رام الله: «الشرق الأوسط»
هاجم نائب رئيس حركة فتح محمود العالول، حركة حماس، واتهمها باستخدام الإرهاب والعنف في مواجهة الفلسطينيين الغاضبين في القطاع.
وقال العالول إن «ما يجري في المحافظات الجنوبية (غزة) عنف غير مسبوق وحالة إرهاب حقيقية من قبل حماس التي تعتدي على أبناء الشعب». وأضاف أن «أسباب استكانة أبناء الشعب بغزة كانت تحت شعار وجود مقاومة ضد الاحتلال، لكن هذه المقاومة انتهت وباتت تجري محادثات مع الاحتلال من تحت الطاولة». وحيا العالول «كسر المواطنين في غزة حاجز الخوف ليثأروا لكرامتهم المهدورة منذ 11 عاماً». وكان العالول يتحدث عن استخدام حماس القوة المفرطة في مواجهة متظاهرين في غزة يطالبون بإلغاء ضرائب جديدة فرضتها الحكومة التابعة للحركة هناك.
وانطلقت في غزة نهاية الأسبوع الماضي مسيرات شعبية واسعة ضد الغلاء، واجهتها «حماس» بقمع غير مسبوق.
واستخدمت الحركة عبر مسلحين من الأجهزة الأمنية ومدنيين النار والعصي والهراوات ضد المتظاهرين، ما أدى في كثير من الحالات إلى إسالة الدماء وتكسير أطرافهم.
وتواصل «حماس» عمليات اعتقال واستجواب ناشطين في ظروف صعبة في القطاع. وطالبت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية ومنظمات حقوق الإنسان بالإفراج الفوري عن كل المواطنين الذين اعتقلوا على خلفية مشاركتهم في المظاهرات السلمية، التي شهدتها عدة مناطق في قطاع غزة خلال الأيام الماضية.
وفي محاولة كما يبدو للقضاء على مسيرات الحراك ضد الغلاء، قررت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، استئناف المظاهرات هذا الأسبوع بما فيها الحراك البحري رقم 26 الذي سينطلق اليوم (الثلاثاء) الساعة الثالثة عصراً في مخيم هربيا البحري شمال غربي غزة.
ودعت في بيان لها إلى «التحشيد الواسع وبجهد كبير لإحياء يوم الأرض والعودة»، الذي يصادف يوم السبت 30 مارس (آذار) الحالي بمليونية تضمها المخيمات الخمس على امتداد شرق قطاع غزة، مؤكدة الحفاظ على سلمية وشعبية مسيرات العودة، بأنشطتها المختلفة والحرص على تجنيب أبناء شعبنا التعرض لأي اعتداءات يرتكبها قناصة الاحتلال.
وكانت الهيئة قررت وقف الحراك البحري والإرباك الليلي ضمن إعطاء الفرصة للجهود المصرية لتثبيت التهدئة. وأصيب شاب فلسطيني، أمس، برصاص قناصة الاحتلال الإسرائيلي قرب موقع «ملكة» شرق مدينة غزة. وأفادت مصادر محلية بأن الشاب أصيب برصاصة في صدره، وأن جراحه وصفت بين المتوسطة والخطيرة، نقل إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج.
فلسطين شؤون فلسطينية داخلية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة