نقابات جزائرية ترفض دعم مساعي بدوي لتأليف حكومة

نقابات جزائرية ترفض دعم مساعي بدوي لتأليف حكومة

الاثنين - 11 رجب 1440 هـ - 18 مارس 2019 مـ
رئيس الوزراء الجزائري المعيّن نور الدين بدوي (أ. ب)
الجزائر: «الشرق الأوسط أونلاين»
رفضت 13 نقابة جزائرية مستقلة دعم مساعي رئيس الوزراء المعيّن حديثاً نور الدين بدوي لتأليف حكومة يأمل أن تساعد على تهدئة المحتجين الذين يضغطون على الرئيس عبد العزيز بوتفليقة كي يتنحّى.
وقال بوعلام عمورة، أحد رؤساء نقابات قطاع التعليم، إن النقابات لن تجري مناقشات مع هذا النظام لأنها تنتمي إلى الشعب والشعب قال "لا" للنظام.
وتعهد بدوي تأليف حكومة من التكنوقراط بعيداً عن السياسيين التقليديين والعسكريين ورجال الأعمال. لكن رؤساء نقابات رفضوا الدخول في حوار عندما تواصل بدوي معهم.
ودعا المنسق العام لنقابة المجلس الوطني لأساتذة التعليم العالي والبحث العلمي عبد الحفيظ ميلاد السلطات إلى إجراء استفتاء عاجل، يقرّر من خلاله الشّعب تفاصيل المرحلة التي يطمح إلى دخولها. وقال: "استدعتني رئاسة الحكومة، هاتفيا، وطلبوا مني حضور الاجتماع التشاوري لتشكيل الحكومة، وأصرّوا عليّ كي أحضر لكنّني رفضت بعد العودة إلى المكتب الوطني للنّقابة".
وأضاف ميلاد: "من منطلق أننا دعمنا الحراك الشعبي من البداية، نحن نرفض تأجيل الانتخابات بطريقة غير دستورية، ولا توجد أي قوة في العالم تعطي بوتفليقة الحق في ذلك". وأكد أن "الحكومة بعد 28 أبريل (نيسان) المقبل ستصبح غير شرعية. نحن موقفنا مستقل ولا يمكننا إجبار الغير على تبنّي قرارنا المبني على مطالب الشّارع، نحن مستعدّون للحوار، لكن شرط أن يكون دستوريا".
في غضون ذلك، قال مسؤول في وزارة الخارجية الجزائرية إن رمطان لعمامرة، المعيّن حديثا في منصب نائب رئيس الوزراء، سيزور عددا من الدول بينها روسيا والصين وبعض دول الاتحاد الأوروبي لشرح الأزمة في الجزائر.
ويعارض الجزائريون الذين يتظاهرون منذ أكثر من ثلاثة أسابيع مبادرات بوتفليقة الذي تراجع عن الترشح لولاية جديدة بعد 20 عاما في السلطة.
الجزائر أخبار الجزائر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة