الملكة إليزابيث تستخدم توقيعين مختلفين

الملكة إليزابيث تستخدم توقيعين مختلفين

واحد للوثائق الرسمية وآخر لأفراد العائلة والأصدقاء
الاثنين - 12 رجب 1440 هـ - 18 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14720]
لندن: «الشرق الأوسط»
رغم أنها قد تكون واحدة من أكثر نساء العالم اللائي يجري التقاط صور لهن، فإنها في الوقت ذاته تتسم ببعض الغموض. وما من شك في أن هذا الأمر يروق لها. ويقال إنها تعيش على الشعار الذي لطالما رفعته والدتها، الملكة الأم: «لا تشكو أبداً، ولا تشرح أبداً».

وحتى توقيعاتها تعكس حقيقة أنها بداخلها غالباً ما تمثل شخصين مختلفين. وبينما يملك غالبية العامة من أمثالنا أسلوباً واحداً فقط لتوقيع أسمائنا، فإن الملكة البريطانية إليزابيث الثانية لديها أسلوبان، وكلاهما فريد للغاية.

عندما تكون الملكة في إطار العمل، بمعنى أنها توقع وثائق رسمية وسجلات ضيوف أثناء زياراتها الرسمية لدول أخرى، فإنها توقع اسمها على النحو التالي: «إليزابيث آر»، حيث يشير الحرف «آر» إلى كونها الملكة. وغالباً ما تضع خطاً تحت التوقيع، أيضاً ـ وهو أمر يمكن تفهمه باعتبارها الملكة على أي حال. وهناك أسلوب يتميز بطابع شخصي أكبر، وذلك عند توقيع المراسلات الموجهة لأفراد العائلة والأصدقاء.

وحسبما ذكرت مجلة «هالو»، فإن الملكة كتبت في خطاب بعثت به إلى جدتها، الملكة ماري: «جدتي الحبيبة. أشكرك للغاية على بيت الدمى الجميل. أحببته كثيراً وقد أزلت الغطاء عن قاعة الطعام والبهو. أحبك كثيراً. ليليبيت».

واللافت أن الملكة لا تقصر توقيعها الشخصي على الورق، وإنما خلال زيارتها لمتحف العلوم، الأسبوع الماضي، نشرت الملكة أول منشور لها عبر موقع «إنستغرام» ووقعت بـ«إليزابيث آر».
بريطانيا العائلة الملكية البريطانية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة