تراجع حاد للاستثمارات الأجنبية المباشرة في الصين بنحو 17%

تراجع حاد للاستثمارات الأجنبية المباشرة في الصين بنحو 17%

قفزت استثمارات بكين في الخارج إلى 21.‏9 مليار دولار
الثلاثاء - 23 شوال 1435 هـ - 19 أغسطس 2014 مـ
جانب من الوسط المالي لمدينة شنغهاي، القلب النابض للاقتصاد الصيني (رويترز)

ذكرت تقارير اقتصادية أمس الاثنين أن الاستثمارات الأجنبية المباشرة في الصين تراجعت بشدة مجددا خلال يوليو (تموز) الماضي إلى 7.8 مليار دولار بانخفاض نسبته 16.95 في المائة عن الشهر نفسه من العام الماضي. وكان تدفق الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى الصين قد سجل خلال يونيو (حزيران) الماضي زيادة طفيفة بنسبة 2.‏0 في المائة سنويا.
وأشارت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إلى أن حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة الجديدة في الصين خلال الأشهر السبعة الأولى من العام
الحالي بلغ 14.‏71 مليار دولار من دون حساب الاستثمارات في القطاع المالي بانخفاض نسبته 35.‏0 في المائة عن الفترة نفسها من العام الماضي.
وقال شين دان يانج المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية إنه في ظل تسارع وتيرة إعادة هيكلة الاقتصاد الصيني من الطبيعي حدوث تقلبات في أرقام الاستثمارات الأجنبية المباشرة دون أن تكون هذه التقلبات مؤشرا على تغيير في اتجاه الاستثمارات.
وبحسب وزارة التجارة فإن المستثمرين الأجانب أنشأوا 13249 شركة جديدة خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي بزيادة نسبتها 6.‏1 في المائة عن الفترة نفسها من العام الماضي. وزاد عدد الشركات الجديدة بنسبة 2.‏3 في المائة خلال النصف الأول من العام الحالي.
ورفض شين التكهنات التي تقول إن تراجع الاستثمارات الأجنبية المباشرة يرتبط بالتحقيقات الجارية بشأن ممارسة الشركات الممولة أجنبيا للاحتكار، مشيرا إلى أنها «تكهنات بلا أساس ولا لزوم لها بالمرة».
وبحسب وزارة التجارة فإن الاستثمارات الأجنبية المباشرة تدفقت خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي إلى قطاع الخدمات بصورة أساسية حيث جذب القطاع 72.‏39 مليار دولار بما يعادل 8.‏55 في المائة من إجمالي هذه الاستثمارات خلال تلك الفترة.
وبلغت الاستثمارات في قطاع التصنيع 2.‏25 مليار دولار بانخفاض نسبته 14.26 في المائة خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي وبما يعادل 4.‏35 في المائة من إجمالي الاستثمارات الأجنبية المباشرة التي وصلت الصين خلال تلك الفترة.
في الوقت نفسه زادت الاستثمارات الصينية في الخارج خلال يوليو الماضي بنسبة 9.‏84 في المائة إلى 21.‏9 مليار دولار من دون حساب الاستثمارات
المالية. وتراجعت هذه الاستثمارات خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي ككل بنسبة 5 في المائة عن الفترة نفسها من العام الماضي.
وبحسب المتحدث باسم وزارة التجارة فإن الاستثمارات الصينية في الخارج سجلت خلال يوليو الماضي أول زيادة لها منذ فبراير (شباط) الماضي.
من جهة أخرى انخفضت أسعار المنازل الجديدة في الصين في يوليو مقارنة بالشهر السابق وذلك للشهر الثالث على التوالي وامتد الاتجاه النزولي لمزيد من المدن الكبرى مما يعزز المخاوف بشأن سلامة الاقتصاد.
وفي الأسبوع الماضي أفادت الأنباء بتباطؤ الاستثمار في القطاع العقاري وهبوط حاد للمبيعات في يوليو.
وهبط متوسط أسعار المنازل في 70 مدينة كبرى 9.‏0 في المائة في يوليو مقارنة مع 5.‏0 في المائة في يونيو وفقا لحسابات أجرتها رويترز من واقع البيانات التي أصدرها المكتب الوطني للإحصاءات أمس الاثنين.
وتسهم سوق الإسكان بأكثر من 15 في المائة من الناتج الاقتصادي السنوي في الصين وتؤثر تأثيرا مباشرا على نحو 40 قطاع أعمال.
وتفيد البيانات بأن أسعار المنازل انخفضت في 64 من 70 مدينة في يوليو مقارنة مع 55 مدينة في يونيو وهو ما يشير إلى اتساع نطاق الاتجاه النزولي.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة