«مهرجان الإبل» ينفي وجود عقوبات على «التشبيه والتسنين»

«مهرجان الإبل» ينفي وجود عقوبات على «التشبيه والتسنين»

المصور الكولومبي كريستيان... من الربع الخالي إلى الصياهد الجنوبية
السبت - 3 رجب 1440 هـ - 09 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14711]
جانب من الإبل المشاركة في المهرجان (واس)

أكد ذيب الدوسري عضو لجنة المخالفات والعقوبات بمهرجان الملك عبد العزيز للإبل في نسخته الثالثة، أن اكتشاف التشبيه والتسنين في سباقات الهجن وكذلك في المزاين لا يخضع للعقوبات ولم تنص اللوائح على ذلك في النسخة الحالية، مشيراً إلى أن اللجنة تكتفي بالاستبعاد فقط من المسابقة دون حدوث أي عقوبات.
وكانت لجنة التشبيه والتسنين بدأت باستقبال طلبات المشاركين عبر الموقع الرسمي من خلال تدوين معلومات السن واللون للهجن المشاركة، وقبل انطلاق الأشواط تقوم بفحصها ميدانياً للتأكد من صحة المعلومات المدخلة وفق اللوائح والأنظمة الخاصة بكل شوط.
يذكر أن التشبيه والتسنين سيطبق في المرحلة النهائية من سباقات الهجن التي تطلق منافساتها في الحادي عشر من مارس (آذار) الحالي، بعد أن انتهت المرحلة الأولى على مدار سبعة أيام بعدد 206 أشواط.
وحرص المصور الكولومبي العالمي كريستيان بايفيلد على الحضور إلى مهرجان الملك عبد العزيز للإبل في نسخته الثالثة والمقام في الصياهد الجنوبية، بعدما انتهى من مشاركته من رحلة الاستكشاف بالربع الخالي في «قافلة الركايب».
وفضل كريستيان في بداية حديثه أن يتحدث عن استقبال السعوديين له، ولا سيما أنه لأول مرة يزور السعودية، وقال: «حظيت باستقبال حار ورائع من الناس الذين التقيتهم في الربع الخالي وحتى هنا في مهرجان الإبل، حقا السعوديون أخجلوني بتعاملهم من خلال الاستقبال وتقديم الخدمات، واكتشفت أن السعودية بلد كبير وجميل جدا، ولقد أحببت ثقافة هذا البلد وعادات أهله».
وأشار كريستيان إلى أن مهرجان الإبل قدم له معلومات كافية عن السعودية، مؤكدا أنهم يفتقدون الإبل في بلدهم، وقال: «هنا شاهدت تنوعا كبيرا لمختلف الإبل من ناحية الألوان والأشكال وأيضا الأصول، ومثل هذه المهرجانات تعد إضافة لنا بصفتنا روادا أجانب».
وأكد الكولومبي أن المهرجان باهر، وأنه سعيد بالفعاليات التي شاهدها خلال وجوده، وقال: «الفعاليات التي وفرها المنظمون رائعة وذات قيمة فنية عالية، ومنها معرض (الفنان المقيم) الذي يضم فنانين من مختلف أنحاء العالم ويقدمون لوحات رسمت بطابع التراث السعودي وثقافته».
وتواصل القرية السعودية للإبل فعالياتها المتنوعة، والمقامة ضمن فعاليات مهرجان الملك عبد العزيز للإبل بالصياهد الجنوبية شمال شرقي الرياض، حيث تحظى القرية بإقبال كثيف من الزوار ومرتادي المهرجان.
وتحتضن القرية فعاليات. وأركانها متنوعة مثل ركن خان الخليلي الذي يقدم التراث الشعبي المصري، حيث يوجد به كثير من البازارات والمطاعم الشعبية التي يطغى على طابعها التراث والروح المصرية من ناحية المنتجات والعروض التي جذبت زوار المهرجان، وركن رجال الصحراء الذي شهد حضورا لافتا ويتميز بأقسامه التي تقدم «دراما» توثيقية لما تزخر به البيئة الصحراوية في الجزيرة العربية، حيث يتميز بتقديم الفعالية باللغة العربية الفصحى واللباس العربي الأصيل، كما تتضمن عدداً من الأركان منها راوي الصحراء، وطبيب الصحراء، ودلولة الصحراء، إضافة إلى ركن المضياف، والمعلم، والتاجر، وشاعر الصحراء، إلى جانب كثير من الفعاليات.


السعودية رياضة سعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة