سلسلة فنادق عالمية متهمة بـ«العزل العنصري»

سلسلة فنادق عالمية متهمة بـ«العزل العنصري»

«أكور» تحقق في تخصيص أحد منشآتها بأستراليا غرفاً متدنية المستوى للسكان الأصليين
الجمعة - 2 رجب 1440 هـ - 08 مارس 2019 مـ
شعار سلسلة الفنادق العالمية «أكور» على مقرها الرئيسي في باريس (رويترز)

تحقق سلسلة الفنادق العالمية «أكور» في ادعاءات مفادها أن الموظفين في أحد فنادقها في أستراليا «يعزلون» الزبائن من السكان الأصليين.
وبحسب شبكة «إيه بي سي» الأميركية، تم وضع زبائن من السكان الأصليين، كانوا قد ذهبوا للإقامة في فندق «ايبيس ستايلز» في مدينة أليس سبرينغز، عن قصد في غرف متدنية المستوى في يونيو (حزيران) الماضي.
كما تم إجبار هؤلاء الأشخاص على دفع مقدار المال نفسه الذي دفعه المقيمون في غرف أفضل.
وأفاد عدد من الموظفين في فندق «إيبيس ستايلز» بأنهم تلقوا بريداً إلكترونياً من إدارة الفندق في يونيو الماضي يطالبهم بتوجيه الضيوف من السكان الأصليين إلى ست غرف محددة سلفاً.
وقال أحد الموظفين: إن هذا الأمر «حدث مئات المرات».
وللتحقق من الأمر، أرسلت شبكة «إيه بي سي» الأسترالية عدداً من الأشخاص إلى الفندق، بعضهم من السكان الأصليين.
وبالفعل، أرسل الفندق السكان الأصليين إلى غرف متدنية المستوى، بعضها كان يحتوي على زجاج مكسور ونفايات وعظام دجاج، بل وتم إعطاؤهم ملاءات ومناشف ملطخة، في حين تم إرسال الآخرين إلى غرف نظيفة ومرتبة.
ومن جهتها، قالت «أكور» إن الممارسة المزعومة تتنافى تماماً مع مبادئها.
وقالت مجموعة الفنادق لشبكة «بي بي سي» البريطانية: «تم إبلاغنا بهذه المزاعم... ونقوم باتخاذ إجراء سريع وحاسم بشأنها على أعلى مستوى».
وأضافت: «نشعر بالحزن والخيبة لأن هذا الحادث المزعوم يتعارض تماماً مع قيمنا ومبادئنا»، مؤكدة أن لديها سجلاً طويلاً من الانخراط مع المجتمع الأصلي في أستراليا.
ووصف نايغل سكوليون، وزير شؤون السكان الأصليين بأستراليا الحادث بأنه «مثير للقلق للغاية»، مؤكداً أنه «سيتم بحثه».
جدير بالذكر، أن السكان الأصليون يمثلون نحو 2.8 في المائة من عدد سكان أستراليا، البالغ 24.5 مليون نسمة.


أستراليا

اختيارات المحرر

فيديو