مسعود: صوت العراق في الانتخابات الآسيوية سيذهب إلى «آل خليفة»

مسعود: صوت العراق في الانتخابات الآسيوية سيذهب إلى «آل خليفة»

المرشح الإماراتي الرميثي زار عُمان ولبنان لدعم حملته الرئاسية
الأربعاء - 29 جمادى الآخرة 1440 هـ - 06 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14708]
سعد الحريري رئيس الوزراء اللبناني خلال استقباله محمد الرميثي (الشرق الأوسط) - سلمان آل خليفة (الشرق الأوسط)

أكد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم عبد الخالق مسعود دعمه للشيخ سلمان آل خليفة لرئاسة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في الانتخابات التي ستجرى في السادس من أبريل (نيسان) المقبل في العاصمة الماليزية كوالالمبور.
وأوضح مسعود في تصريحات إعلامية أن صوت الاتحاد العراقي سيكون لصالح الشيخ سلمان آل خليفة نظرا للنجاحات الكثيرة التي حققها في السنوات الست الماضية والتي عاش فيها الاتحاد القاري فترة من الازدهار والاستقرار، بجانب النجاحات التي تحققت على المستويات الإدارية والمالية والتسويقية والفنية.
وكانت اتحادات اليابان والهند وبوتان وقيرغيزستان وفلسطين والبحرين والفلبين وعمان قد أعلنت رسميا دعمها لاستمرار الشيخ سلمان بن إبراهيم لولاية ثالثة رئيسا للاتحاد القاري.
في المقابل، قام اللواء محمد الرميثي رئيس الهيئة العامة للرياضة المرشح لرئاسة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بزيارات بدأت السبت الماضي إلى عُمان والعراق ولبنان وذلك في سلسلة زيارات يقوم بها للظفر بأصوات اتحاداتها الكروية لدعمه في حملته للترشح للرئاسة الآسيوية. والتقى بمسؤولي الرياضة واتحاد الكرة في الدول المذكورة فيما التقى برئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري أمس في بيروت طالبا صوت لبنان في الانتخابات.
وعودة إلى عبد الخالق مسعود رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم فقد قال: «أعلنا منذ فترة وها نحن نجدد دعمنا الكامل للشيخ سلمان بن إبراهيم لثقتنا الكبيرة في قدراته وكفاءته للمضي بالاتحاد إلى مرحلة جديدة من التميز والنماء وتحقيق الكثير من الإنجازات للكرة الآسيوية خلال الأربع سنوات القادمة».
وتابع: كما أننا ندين بالفضل للشيخ سلمان بن إبراهيم في رفع الحظر الكروي جزئيا عن العراق والذي كان مفروضا عليه من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) وما قام به من دور محوري كبير في هذا الصدد، والأمر يجسد بجلاء حرصه على دعم الاتحادات الآسيوية وهو ما يدعونا للوقف بجانبه ومساندته.
وأكد مسعود أن الاتحاد العراقي رحب بالمرشح الإماراتي محمد خلفان الرميثي في بغداد انطلاقا من الروابط الأخوية التي تجمع البلدين الشقيقين، ولكن الاتحاد العراقي كان قد أعلن دعمه الواضح والصريح للشيخ سلمان بن إبراهيم باعتباره الرجل المناسب خلال المرحلة القادمة لإكمال مسيرة النجاحات والإنجازات والتي استطاع من خلالها أن يخلق كيانا متماسك الأركان عبر تجسيد شعار «آسيا متحدة» على أرض الواقع، الأمر الذي يفرض على جميع الاتحادات الآسيوية الالتفاف حوله ومساندته بقوة.
إلى ذلك، أكد تشونغ مونغ غيو رئيس اتحاد الكرة الكوري الجنوبي ونائب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن شرق آسيا وعضو مجلس الاتحاد الدولي للعبة «فيفا» أن الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد القاري قام بعمل رائع خلال الفترة التي ترأس فيها اتحاد الكرة الآسيوي والممتدة من 2013 وحتى 2019 ممتدحا الخطوات التطويرية التي شهدتها الكرة الآسيوية بعهده.
وتحتضن العاصمة الماليزية كوالالمبور يوم السادس من أبريل المقبل انتخابات المكتب التنفيذي للفترة 2019 - 2023 لعدد 25 منصبا بينها الرئيس الذي يتنافس عليه البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم والإماراتي اللواء محمد الرميثي والقطري سعود المهندي.
وزاد: «الشيخ سلمان بن إبراهيم قام بعمل كبير وأسهم بتطوير الكرة الآسيوية بشكل ملحوظ وأجزم أن رفع عدد المنتخبات في بطولة كأس آسيا 2019 إلى 24 منتخبا هو عمل كبير ورائع، وأضف إلى ذلك التطوير الذي تشهده مسابقة دوري أبطال آسيا للأندية، أستطيع أن أقول لك إنه يقوم بعمل رائع».
وأضاف: «في كأس آسيا 2019 التي أبدعت الإمارات في تنظيمها رأينا منتخبات جديدة ومتطورة مثل فيتنام وعمان والبحرين تظهر للساحة الآسيوية وكان قرار زيادة عدد المنتخبات تجربة ناجحة بالفعل ورائعة».
وكشف الكوري تشونغ مونغ الذي كان متوقعا ترشحه لمنصب الرئيس أنه لم ير البرامج الانتخابية للمرشحين حتى الآن.
وأبدى تشونغ خيبة أمله في مشاركة منتخب بلاده في البطولة الآسيوية الأخيرة قائلا: «أنا مصدوم لقد خرجنا من دور ربع النهائي، لم أكن أتوقع ذلك لكنها كرة القدم».
وكان الاتحاد الياباني لكرة القدم قد أصدر بيانا شهر يوليو (تموز) الماضي عبر رئيس الاتحاد كوزو تاشيما أكد فيه دعم الشيخ سلمان بن إبراهيم للاستمرار بمنصب رئيس الاتحاد الآسيوي لولاية ثالثة، مرجعا السبب إلى أن الشيخ سلمان أظهر التزاماً جاداً لتطوير الكرة الآسيوية وخلق بيئة تجارية مستقرة للجميع وقاد آسيا لتحقيق الوحدة والاستقرار بشكل ملحوظ وبجدية تامة.
وأعلن الاتحاد الآسيوي، القائمة النهائية للمرشحين لشغل مناصب المكتب التنفيذي، والتي تمثل رئيس الاتحاد، ونائب رئيس الاتحاد الدولي «فيفا»، والنواب الخمسة لرئيس الاتحاد الآسيوي، و6 أعضاء في مجلس الفيفا، من بينهم عضو من عضوات المكتب التنفيذي بالاتحاد الآسيوي، و5 عضوات بالمكتب التنفيذي، من بينهن واحدة تصبح عضوا بمجلس الاتحاد الدولي، و9 أعضاء إضافيين في المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي.


ماليزيا كرة القدم

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة