رسمياً... موسكو تعلق مشاركتها في معاهدة الصواريخ النووية المتوسطة

رسمياً... موسكو تعلق مشاركتها في معاهدة الصواريخ النووية المتوسطة

الاثنين - 27 جمادى الآخرة 1440 هـ - 04 مارس 2019 مـ
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يحضر إحدى فعاليات دورة الألعاب الجامعية الشتوية التاسعة والعشرين في كراسنويارسك (إ.ب.أ)

قرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسمياً اليوم (الاثنين)، تعليق مشاركة بلاده في معاهدة الصواريخ النووية المتوسطة المدى التي تعود إلى حقبة الحرب الباردة، بعد خطوة مماثلة للولايات المتحدة في فبراير (شباط) الماضي.
وذكر الكرملين في بيان أن "بوتين وقّع مرسوماً بتعليق مشاركة روسيا في الاتفاقية بين الاتحاد السوفياتي والولايات المتحدة".
وأضاف البيان أن التعليق يأتي عقب "خرق الولايات المتحدة لالتزاماتها بموجب المعاهدة".
وتبادلت موسكو وواشنطن الاتهامات بانتهاك المعاهدة التي تم إبرامها بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفياتي السابق في 1987.
وفي فبراير (شباط) الماضي أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب أن واشنطن ستبدأ عملية الانسحاب من المعاهدة خلال ستة أشهر.
وخلال أقل من 24 ساعة على الإعلان الأميركي ردّ بوتين بإعلان أن روسيا ستقوم بخطوة مماثلة.
وكرر بوتين اتهامات بلاده لواشنطن بالعمل على تقويض معاهدة الصواريخ التي تشكل ركناً أساسياً في الأمن الاستراتيجي في أوروبا، كونها كانت تحظر على الطرفين الروسي والأميركي تطوير قدرات صاروخية نووية متوسطة وقصيرة المدى ونشرها في القارة الأوروبية.


روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة