التخلص من 50 ألف كلب صيد بإسبانيا سنوياً... تعرف على الطريقة المأساوية

التخلص من 50 ألف كلب صيد بإسبانيا سنوياً... تعرف على الطريقة المأساوية

الاثنين - 26 جمادى الآخرة 1440 هـ - 04 مارس 2019 مـ
بعض الكلاب التي يتم إنقاذها عند سماع صرخاتها بالصدفة (ميرور)
مدريد: «الشرق الأوسط أونلاين»
يتخلى الصيادون في إسبانيا بعد انتهاء موسم الصيد عن نحو 50 ألف كلب سلوقي (فصيلة من كلاب الصيد)، حيث يتركونها لتموت توفيرا لتكلفة إبقائها على قيد الحياة بعد انتهاء الموسم.
وبحسب صحيفة «ميرور» البريطانية، يقوم الصيادون برمي هذه الكلاب أسفل الآبار، ويغلقون المداخل حتى لا تتمكن من الفرار، وبعضهم يقوم بربطها بخطوط السكك الحديدية في حين أن البعض الآخر يتركها في وسط الطرق المزدحمة، وذلك هربا من إنفاق الأموال عليها حتى موسم الصيد المقبل.
ويقول بعض المدافعين عن حقوق الحيوان إن إسبانيا لديها 200 ألف كلب سلوقي مسجل وإن نحو ربعها يتم التخلي عنها في نهاية كل موسم.
وقالت الناشطة آنا كليمنتس، التي تقود حملة لإنقاذ هذه الكلاب السلوقية: «نحن نتوقع تدفق الآلاف من كلاب الصيد إلى إسبانيا، لكننا، وغيرنا من الجمعيات الخيرية، لا نستطيع إنقاذها جميعاً».
وأضافت كليمنتس أنهم استطاعوا إنقاذ بعض الكلاب عند سماع صرخاتهم بالصدفة، إلا أن الكثير منها لا يتم الكشف عنه إلا بعد وفاته.
اسبانيا عالم الحيوان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة