رئيسة الأرجنتين تصف دائني بلادها بـ «الجشعين»

رئيسة الأرجنتين تصف دائني بلادها بـ «الجشعين»

قالت إنهم يهدفون إلى إحباط أي حل
الاثنين - 22 شوال 1435 هـ - 18 أغسطس 2014 مـ

شنت رئيسة الأرجنتين كريستينا فرنانديز هجوما عبر صفحتها على فيسبوك على دائني بلادها ووصفتهم بالجشعين المصممين على إحباط أي حل من أجل إبقاء الأرجنتين غارقة في الديون.
وبحسب رويترز كان تعليق فرنانديز على شبكة التواصل الاجتماعي أحدث هجوم لاذع لحكومتها على أصحاب السندات الذين تصفهم بـ«الانتهازيين» بعد انهيار محادثات الديون الأسبوع الماضي والذي أدى إلى هبوط أسعار السندات الأرجنتينية.
وقالت فرنانديز إن «الشيء الأساسي في صناديق التحوط هو أنها لا تريد حلا. ليس فقط انطلاقا من الجشع وحب جمع المال ولكن أيضا بسبب قرار سياسي وجيوسياسي بالرغبة في إغراق الأرجنتين في الديون من جديد ولتدمير إعادة هيكلة الديون السيادية بأي وسيلة ممكنة».
وتخلفت الأرجنتين عن الوفاء بديونها للمرة الثانية خلال 12 عاما في 31 يوليو (تموز) بعد خسارتها معركة قضائية طويلة مع صناديق تحوط تطالب بدفع كامل الديون المستحقة عليها والناجمة عن تخلف الأرجنتين القياسي عن سداد 100 مليار دولار في 2002.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة