تونس: سجن صاحب «مدرسة» بتهم مرتبطة بالإرهاب

تونس: سجن صاحب «مدرسة» بتهم مرتبطة بالإرهاب

الأربعاء - 8 جمادى الآخرة 1440 هـ - 13 فبراير 2019 مـ رقم العدد [ 14687]
تونس ـ المنجي السعيداني
قضت محكمة تونسية في منطقة سيدي بوزيد (وسط) بالسجن لمدة سنة بحق صاحب «مدرسة دينية» فيها نحو 42 طفلاً أعمار معظمهم بين 12 و18 سنة في مناطق معزولة عن العمران بأرياف مدينة «الرقاب» من ولاية (محافظة) سيدي بوزيد، بتهمة إجبارهم على حمل أفكار متشددة، مع توجيه اتهامات على علاقة بالإرهاب إلى صاحب المدرسة المذكورة. ومن المنتظر إحالة ملفه إلى القطب القضائي لمكافحة الإرهاب من أجل جريمة الاشتباه في الانضمام إلى تنظيم إرهابي التي لم ينظر فيها خلال الجلسة القضائية الأخيرة. وخلال عملية مداهمة تلك المدرسة تم الكشف كذلك عن وجود 27 تونسياً آخرين سنّهم تتراوح بين 18 و35 سنة، وقد أكدوا في اعترافاتهم لدى أجهزة الأمن والقضاء التونسي أنهم كانوا يتلقون تدريبات حول «مجاهدة النفس وتحمل الصعاب».
كانت أجهزة الأمن التونسي بولاية سيدي بوزيد قد قامت بمعية فرقة مختصة في مكافحة الإرهاب، بإغلاق تلك المدرسة وإيقاف مديرها وشريكته، علاوة على اثنين من المشرفين عليها.
يُذكر أن هذه المدرسة الخارجة عن القانون كانت محل متابعة إدارية وأمنية منذ سنة 2015، وصدرت بشأنها قرارات غلق ولكنها لم تجد طريقها نحو التفعيل.
تونس تونس

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة