سولسكاير: راشفورد على خطى رونالدو وروني

سولسكاير: راشفورد على خطى رونالدو وروني

بوكيتينو سعيد بقدرة لاعبي توتنهام على الفوز تحت الضغط
الثلاثاء - 16 جمادى الأولى 1440 هـ - 22 يناير 2019 مـ رقم العدد [ 14665]
لندن: «الشرق الأوسط»
قال النرويجي أولي غونار سولسكاير المدرب المؤقت لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي إن مهاجمه ماركوس راشفورد يظهر نضجا يفوق عمره ومن الممكن أن يصبح لاعبا من «الطراز الأول» مثل كريستيانو رونالدو وواين روني.
وهز راشفورد الشباك في الفوز 2 - 1 على برايتون آند هوف ألبيون في الدوري السبت، ليرفع إجمالي رصيده من الأهداف إلى 41 هدفا في 150 مباراة منذ أول ظهور له في 2016.
وأحرز روني الهداف التاريخي لمانشستر يونايتد 253 هدفا، منها 59 في أول 150 مباراة، بينما أحرز رونالدو 31 هدفا في أول 150 مباراة. وقال سولسكاير إن راشفورد يشبه هذا الثنائي في نفس هذه المرحلة من مسيرتهما الكروية.
وقال سولسكاير عندما عرضت عليه هذه المقارنات: «بالتأكيد يمكنه أن يصبح لاعبا من الطراز الأول. عمره 21 عاما فقط لكنه يبدو أكثر نضجا في بعض الأحيان. أسلوبه في العمل خلال الأسبوع رائع فهو يتدرب كثيرا. لا يمكنك أن تسبب له إحباطا. يسعدني العمل معه».
وسيلتقي يونايتد مع آرسنال في الدور الرابع لكأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم الجمعة المقبل، قبل أن يواجه بيرنلي في الدوري يوم 29 يناير (كانون الثاني).
على جانب آخر أثنى الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام هوتسبير على قوة إيمان فريقه بفرصته بعد الفوز على فولهام 2 - 1 في الثواني الأخيرة. وفي ظل غياب المهاجم هاري كين للإصابة وسون هيونغ - مين للمشاركة مع كوريا الجنوبية في كأس آسيا اللذين أحرزا 22 هدفا لتوتنهام في الدوري هذا الموسم، وجد الفريق في لاعب الوسط هاري وينكس ضالته بعدما أحرز هدف الفوز قبل 20 ثانية من انتهاء المباراة.
ولم يسجل لاعب وسط إنجلترا أي هدف مع توتنهام منذ نوفمبر (تشرين الثاني) 2016 لكنه اقتنص هدف الانتصار في الثواني الأخيرة ليخرج توتنهام بثلاث نقاط ثمينة حفظت له المركز الثالث دون تهديد. ويتأخر توتنهام بتسع نقاط عن ليفربول المتصدر وخمس عن مانشستر سيتي الثاني، لكن الأهم هو ابتعاده عن تشيلسي وآرسنال ومانشستر يونايتد في صراع المربع الذهبي.
وقال بوكيتينو الذي انتصر فريقه في 11 من 13 مباراة خارج ملعبه في الدوري هذا الموسم: «كانت نهاية مذهلة. لذلك من المهم للغاية أن نؤمن بأنفسنا». وأضاف: «تحرك هاري وينكس كان رائعا حين استعاد الكرة في موقف صعب. كان يؤمن أنه يستطيع التسجيل ووصل إلى منطقة الجزاء وكانت تمريرة عرضية رائعة من نكودو. في بعض الأحيان في الكرة ليست الخطة ولا التشكيلة التي تحدث الفارق، بل يكون عليك أن تؤمن بنفسك».
ومع الاستعداد لمباراة الإياب بكأس رابطة الأندية الإنجليزية ضد تشيلسي يوم الخميس ومع تقدمه 1 - صفر في الذهاب، يتمنى بوكيتينو ألا يفقد جهود مهاجمه ديلي آلي الذي خرج من مباراة فولهام مصابا، وقال بوكيتينو: «يعاني من ألم في العضلة الخلفية للفخذ اليسرى. أتمنى ألا تكون مشكلة كبيرة لكننا نحتاج لتقييم الوضع».
المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة