رام الله تطلب وقف المساعدة الأمنية الأميركية

تجنباً لملاحقات بعد تعديل الكونغرس قانون الإرهاب
الثلاثاء - 16 جمادى الأولى 1440 هـ - 22 يناير 2019 مـ Issue Number [14665]
رام الله: كفاح زبون

طلبت رام الله من واشنطن وقف المساعدات الأمنية الأميركية، وأرسل رئيس الوزراء الفلسطيني وزير الداخلية رامي الحمد الله، رسالة بهذا الشأن إلى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أخبره فيها بقرار السلطة وقف تلقي المساعدات.
ويأتي ذلك رداً على تعديل الكونغرس الأميركي قانوناً للإرهاب، يتيح للمواطنين الأميركيين مقاضاة السلطة الفلسطينية، ما دامت تحصل على مساعدات أمنية من الولايات المتحدة، عن أي أضرار تعرضوا لها. وقالت مصادر فلسطينية لـ«الشرق الأوسط»، إن «السلطة تريد تجنب ملاحقة قانونية ومالية».
وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب، قد صادق في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، على «القانون التعريفي لمحاربة الإرهاب» الذي يتيح لأي مواطن أميركي محاكمة أي جهة تتلقى الدعم من الولايات المتحدة بتهمة الإرهاب. ويتيح القانون المعدَّل للمواطنين الأميركيين الذين أُصيبوا أو لحقت بهم أضرار أو قُتل أحد أقاربهم في عمليات، أن يقدموا شكوى ضد أي دولة أو منظمة تحصل على مساعدات أمنية أميركية.
ويضع القانون السلطة أمام خيارين؛ إما التخلي عن المساعدات الأميركية الأمنية، وإما مواجهة الإفلاس في حالة محاكمتها. وتفادياً لأي أزمات، قررت السلطة التخلي عن المساعدات الأمنية الأميركية، كما يأتي القرار كذلك رداً على قطع باقي المساعدات الأميركية.
...المزيد

إقرأ أيضاً ...