صلاح يقود ليفربول للفوز على برايتون وتعزيز صدارته للدوري الإنجليزي

صلاح يقود ليفربول للفوز على برايتون وتعزيز صدارته للدوري الإنجليزي

وستهام يلحق بآرسنال خسارته الخامسة هذا الموسم... وقمة بين توتنهام ومانشستر يونايتد اليوم
الأحد - 6 جمادى الأولى 1440 هـ - 13 يناير 2019 مـ رقم العدد [ 14656]
صلاح يسجل من ركلة الجزاء الهدف الذي منح ليفربول الفوز على برايتون (رويترز)
لندن: «الشرق الأوسط»
قاد النجم المصري محمد صلاح فريقه ليفربول لتعزيز صدارته للدوري الإنجليزي الممتاز بتسجيله هدف الفوز على مضيفه برايتون 1 -صفر أمس في المرحلة الثانية والعشرين للبطولة التي شهدت تعرض آرسنال لخسارته الخامسة هذا الموسم بسقوطه أمام جاره وستهام 1 - صفر.
على ملعب فالمر معقل فريق برايتون تقمص محمد صلاح دور البطولة وسجل هدف الفوز لليفربول في شباك برايتون في الدقيقة 50 من ضربة جزاء حصل عليها بنفسه. ويتصدر صلاح قائمة هدافي الدوري الإنجليزي برصيد 14 هدفا متساويا مع هاري كين هداف توتنهام والغابوني بيير إيمريك أوباميانغ مهاجم آرسنال.
ورفع ليفربول رصيده في الصدارة إلى 57 نقطة بفارق سبع نقاط عن أقرب ملاحقيه مانشستر سيتي الذي يلتقي مع ضيفه وولفرهامبتون غدا في ختام المرحلة، بينما توقف رصيد برايتون عند 26 نقطة في المركز الثالث عشر.
وبدأت المباراة بمحاولات من جانب برايتون لتسجيل هدف مبكر يشعل به حماس جماهيره لكن صاحب الأرض واجه صلابة دفاعية قوية من جانب ليفربول.
وبمرور الوقت بدأ الفريقان يقتسمان السيطرة على مجريات اللعب دون فرص حقيقية على المرميين في أول عشر دقائق.
ورويدا رويدا فرض ليفربول سيطرته على المباراة وشكل تهديدا مستمرا على مرمى أصحاب الأرض لكن مهاجميه أهدروا ما أتيح لهم من فرص، وأبرزها رأسية السويسري شيردان شاكيري في الدقيقة 27 التي مرت بجوار القائم مباشرة.
واستمرت محاولات ليفربول على مرمى أصحاب الأرض بعد مضي أول نصف ساعة من ومع بداية الشوط الثاني حصل ليفربول على ضربة جزاء نتيجة عرقلة لمحمد صلاح داخل المنطقة المحرمة من المدافع باسكال غروس، وتصدى لها صلاح بنفسه ليسجل الهدف الأول في الدقيقة 50.
وضاعت فرصة محققة لبرايتون في الدقيقة 67 عبر تصويبة صاروخية من يورغن لوكاديا من خارج منطقة الجزاء ولكن أليسون حارس ليفربول أبعد الكرة بأطراف أصابعه إلى ضربة ركنية.
وكان روبيرتو فيرمينو قريبا جدا من تسجيل الهدف الثاني لليفربول في الدقيقة 78 عبر تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ولكن الحارس ديفيد بوتون أبعد الكرة بصعوبة شديدة قبل أن يشتتها دفاع برايتون.
وخلت الدقائق العشر الأخير من أي جديد، لتنتهي المباراة بفوز ليفربول بالهدف الوحيد.
وعلى الملعب الأولمبي وفي ديربي لندن ألحق وستهام بجاره آرسنال الخسارة الخامسة له هذا الموسم في الدوري بفوزه عليه 1 - صفر.
وبقي رصيد آرسنال 41 نقطة في المركز الخامس وهو مهدد بفقدانه، إذ إنه سيكون على موعد مع لقاء صعب الأسبوع المقبل في ديربي آخر مع تشيلسي الرابع، في المقابل صعد وستهام إلى المركز الثامن مع 31 نقطة.
وشارك مهاجم وستهام الفرنسي سمير نصري لاعب آرسنال السابق في أول مباراة له في الدوري الإنجليزي منذ مايو (أيار) عام 2016، علما بأنه خاض بضع دقائق في مباراة الكأس ضد ويمبلدون الأسبوع الماضي بعد انتهاء فترة إيقافه لمدة 18 شهرا لتناوله مادة منشطة محظورة من قبل الوكالة العالمية للمنشطات.
كما أشرك مدرب وستهام التشيلي مانويل بيليغريني مهاجمه النمساوي ماركو أرناؤفيتش في التشكيلة الأساسية رغم أن مدير أعماله وشقيقه أعلن عن رغبة اللاعب في الانتقال إلى الدوري الصيني قبل أيام.
في المقابل، استمر مدرب آرسنال الإسباني أوناي إيمري في استبعاد صانع الألعاب الألماني مسعود أوزيل عن التشكيلة نهائيا، كما قرر وضع الويلزي أرون رامزي على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين في خطوة مفاجئة.
وجاء إيقاع المباراة بطيئا، لا سيما في الشوط الأول مع أفضلية في الاستحواذ للضيوف وبالتالي لم تشكل خطورة تذكر على المرميين.
وفي مطلع الشوط الثاني سجل لاعب الوسط الشاب الواعد ديكلان رايس هدف المباراة الوحيد بعد تمريرة عرضية من البرازيلي فيليبي أندرسون فشل دفاع آرسنال في تشتيتها كما يجب، فتهيأت أمام نصري ليقدمها على طبق من ذهب لرايس فأطلقها الأخير في سقف شباك الحارس الألماني برند لينو في الدقيقة 48.
وهو الهدف الأول لرايس الذي يحتفل بعيد ميلاده العشرين الاثنين، منذ بداية مسيرته مع وستهام. ورغم مشاركة رامزي منتصف الشوط الثاني مع الأوروغوياني لوكاس توريرا، فإن ثنائي خط المقدمة الغأبوني بيار ايميريك أوباميانغ والفرنسي ألكسندر لاكازيت فشلا في إيجاد الثغرة المؤدية إلى مرمى حارس آرسنال السابق البولندي لوكاس فابيانسكي.
وفي مباريات أخرى وعلى ملعب ووكرز تغلب ساوثهامبتون على مضيفه ليستر سيتي بهدفين مقابل هدف، ليرفع رصيده إلى 19 نقطة في المركز السادس عشر بينما توقف الخاسر عند 31 نقطة في المركز الثامن.
وتقدم جيمس وارد بهدف لساوثهامبتون من ضربة جزاء في الدقيقة 11 ثم أضاف شين لونغ الهدف الثاني في الدقيقة 47، ولعب ساوثهامبتون بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 45 بعد طرد يان فاليري لحصوله على الإنذار الثاني. واستغل ليستر النقص العددي في صفوف ضيفه ورد بهدف عن طريق ويلفريد نديدي في الدقيقة 58.
وعلى ملعب تيرف مور فاز بيرنلي على ضيفه فولهام بهدفين مقابل هدف. تقدم الألماني أندري شورله بهدف لفولهام في الدقيقة الثانية لكن بيرنلي رد بهدفين بنيران صديقة سجلهما جو برايان ودينيس أودوا بطريق الخطأ في مرمى فريقهما في الدقيقتين 20 و23، ورفع بيرنلي رصيده إلى 21 نقطة في المركز الخامس عشر وتوقف رصيد فولهام عند 14 نقطة في المركز قبل الأخير.
وعلى ملعب سيلهرست بارك تغلب واتفورد على مضيفه كريستال بالاس بهدفين مقابل هدف. تقدم كريستال بهدف عكسي حمل توقيع كريغ كاثكارت بالخطأ في مرماه في الدقيقة 32. ثم رد واتفورد بهدفين عن طريق كاثكارت وتوم كليفيرلي في الدقيقتين 67 و74، ورفع واتفورد رصيده إلى 32 نقطة في المركز السابع وتوقف رصيد كريستال عند 22 نقطة في المركز الرابع عشر. وتستكمل المرحلة اليوم بلقاءي إيفرتون مع بورنموث، وتوتنهام هوتسبر مع مانشستر يونايتد، على أن تختتم الاثنين بلقاء مانشستر سيتي مع ولفرهامبتون.
المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة