الشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع على محتجين في الخرطوم وأم درمان

الشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع على محتجين في الخرطوم وأم درمان

الجمعة - 4 جمادى الأولى 1440 هـ - 11 يناير 2019 مـ
إطلاق الغاز المسيل للدموع في أم درمان- أرشيف (رويترز)
الخرطوم: «الشرق الأوسط أونلاين»
أطلقت شرطة مكافحة الشغب السودانية الغاز المسيل للدموع على متظاهرين خرجوا إلى الشوارع في الخرطوم ومدينة أم درمان عقب صلاة الجمعة.
وهتف المتظاهرون الذين خرجوا في منطقتين في الخرطوم وأم درمان الواقعة على الضفة الغربية لنهر النيل: «حرية، سلام، عدالة»، بحسب شهود عيان لوكالة الصحافة الفرنسية، قبل أن تطلق شرطة مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع عليهم.
وجاءت مظاهرات الجمعة بعدما دعا المنظمون للخروج في مسيرات في أنحاء البلاد الأسبوع المقبل.
وانطلقت الاحتجاجات في السودان في 19 ديسمبر (كانون الأول) إثر قرار الحكومة رفع أسعار الخبز بثلاثة أضعاف ثمنها، وسط أزمة اقتصادية وارتفاع معدلات التضخم.
وكانت الشرطة السودانية قد أقرت بمقتل ثلاثة متظاهرين على الأقل في احتجاجات مدينة أم درمان أول من أمس (الأربعاء).
وفي وقت أعربت الأمم المتحدة عن قلقها لسقوط قتلى بين المتظاهرين، حث الاتحاد الأوروبي الحكومة السودانية على منح المواطنين حق التظاهر، معرباً عن قلقه من وقوع ضحايا في وسطهم، مؤكداً أنه يتابع عن قرب الاحتجاجات التي تشهدها العاصمة وعدد من مدن الولايات المختلفة، وتوقيف قيادات سياسية ونشطاء، مشدداً على ضرورة ضبط النفس.
السودان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة