العراق: عقدة وزارتي الداخلية والدفاع مستمرّة

العراق: عقدة وزارتي الداخلية والدفاع مستمرّة

الاثنين - 15 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 24 ديسمبر 2018 مـ
جلسة سابقة للبرلمان العراقي (رويترز)
بغداد: «الشرق الأوسط أونلاين»
لم ينجح البرلمان العراقي اليوم (الإثنين) في التصويت على استكمال حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، مع الفشل في حلّ عقدة وزارتي الداخلية والدفاع. وصادق البرلمان، في المقابل، على تسمية نوفل بهاء موسى وزيراً للهجرة والمهجرين وشيماء خليل وزيرة للتربية.

وفي جولة تصويت ثالثة، امتنع البرلمان عن منح الثقة للمرشح لتولي وزارة الدفاع فيصل الجربا، قبل تطيير النصاب والإخفاق في التصويت على وزير الداخلية.

والأسبوع الماضي، حجب البرلمان الثقة عن كل من المرشّحة لتولّي وزارة التربية صبا الطائي المدعومة من تحالف المحور بزعامة خميس الخنجر، والمرشحة لتولي وزارة الهجرة والمهجرين هناء عمانؤيل من الاتحاد الوطني الكردستاني.

ومنح مجلس النواب في 25 أكتوبر (تشرين الأول)، بعد مرور خمسة أشهر على إجراء الانتخابات التشريعية، الثقة لـ14 وزيراً في حكومة عادل عبد المهدي. لكنّ الخلافات السياسية منعت التوصّل إلى اتفاق على تسمية الوزراء الثمانية المتبقّين حينها، ولم تطرح المسألة للبحث على جدول الأعمال لجلسات عدة.

ومع حصول الوزيرين الجديدين على الثقة الإثنين أصبح عدد الوزراء في حكومة عبد المهدي 19 وزيراً، في انتظار حسم مرشحي حقائب الداخلية والدفاع والعدل.
العراق أخبار سياسة عراقية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة