روسيا ردّت على سلوفاكيا بطرد أحد دبلوماسييها

روسيا ردّت على سلوفاكيا بطرد أحد دبلوماسييها

الخميس - 5 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 13 ديسمبر 2018 مـ
رئيس الوزراء السلوفاكي بيتر بيليغريني (أرشيفية - أ. ف. ب)
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»
أكّدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن روسيا أعلنت في 11 ديسمبر (كانون الأول) الجاري دبلوماسياً سلوفاكياً عاملاً في روسيا شخصاً غير مرغوب فيه.
وأضافت زاخاروفا في مؤتمر صحافي عقدته في موسكو اليوم (الخميس): "تعرفون أن السلطات السلوفاكية طردت في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي دبلوماسيا عسكريا روسيا من البلاد. وبما أن هذه الأعمال غير ودية، وفقا للممارسة الدبلوماسية المعمول بها، فإنها تنطوي دائما على إجراءات رد مناسبة، ولذا فإن دبلوماسيا عسكريا سلوفاكيا قد أُعلن أخيراً شخصا غير مرغوب فيه. ويجب أن يغادر بلادنا في غضون يومين. وفي 11 ديسمبر الجاري سُلّم السفير السلوفاكي في موسكو مذكرة بهذا الشأن".
وأكملت زاخاوفا: "خلافاً لزملائنا، نتصرف وفق القواعد الموجودة وبمراعاة قوانين الأخلاق الدبلوماسية: ففي البداية نبلغ شركاءنا بقراراتنا، ثم ننشر المعلومات، وليس بالعكس".
وكان رئيس الوزراء السلوفاكي بيتر بيليغريني قد أعلن في 5 ديسمبر الجاري طرد دبلوماسي روسي من بلاده، موضحاً أن الخطوة تمّت في 22 نوفمبر الماضي اعتمادا على معلومات استخباراتية بيّنت أن هذا الدبلوماسي "قام بأنشطة استخباراتية ضد سلوفاكيا وحلف الناتو".
روسيا أخبار روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة