ملك المغرب يجدد دعم بلاده جهود الأمم المتحدة لحل نزاع الصحراء

ملك المغرب يجدد دعم بلاده جهود الأمم المتحدة لحل نزاع الصحراء

غوتيريش نوه بالالتزام الثابث للرباط إزاء عمليات حفظ السلام
الخميس - 5 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 13 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14625]
العاهل المغربي لدى استقباله الأمين العام للأمم المتحدة والوفد المرافق له في القصر الملكي بالرباط (ماب)
الرباط: «الشرق الأوسط»
جدد العاهل المغربي الملك محمد السادس لأنطونيو غوتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، دعم بلاده للجهود المبذولة من قبله ومبعوثه الشخصي من أجل التوصل لحل سياسي ونهائي لنزاع الصحراء، وذلك حسب ما ذكر بيان صدر عن الديوان الملكي الليلة قبل الماضية، الذي قال إنه «جرى التطرق لقضية الصحراء المغربية على ضوء المائدة المستديرة، التي انعقدت في جنيف يومي 5 و6 ديسمبر (كانون الأول)».

جاء ذلك خلال استقبال الملك محمد السادس، ليلة أول من أمس، في القصر الملكي بالرباط، الأمين العام للأمم المتحدة.

وأفاد البيان ذاته بأنه جرى خلال هذا الاستقبال أيضا بحث الوضع بمنطقة المغرب العربي والقارة الأفريقية.

ومن جانبه، نوه غوتيريش بالالتزام السخي والثابت للمملكة المغربية إزاء عمليات حفظ وتعزيز السلام، خصوصا من خلال التجريدات المهمة للقوات المسلحة الملكية، التي تم نشرها في جمهورية الكونغو الديمقراطية وجمهورية أفريقيا الوسطى.

وذكر البيان أن غوتيريش عبر للملك محمد السادس عن امتنانه بخصوص التنظيم الناجح بالمغرب للمؤتمر الحكومي الدولي من أجل المصادقة على الميثاق العالمي من أجل هجرة آمنة ومنظمة ومنتظمة، والذي تميز بالمصادقة على «ميثاق مراكش».

من جهة أخرى، أبرز غوتيريش المكتسبات التي حققتها المملكة في مجال حقوق الإنسان، ودورها البناء على مستوى التعاون جنوب - جنوب، وفي تنفيذ أجندة 2030 من أجل التنمية المستدامة والتغيرات المناخية. وحضر الاستقبال عن الجانب الأممي، ميغيل غراسا المساعد الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، وكسيم ديان مدير الشؤون السياسية بمكتب الأمين العام. وعن الجانب المغربي، مستشار الملك فؤاد عالي الهمة، وناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي.
المغرب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة