الشركات الصينية تركز على السيارات الكهربائية لاقتحام أسواق أوروبا

الشركات الصينية تركز على السيارات الكهربائية لاقتحام أسواق أوروبا

الأربعاء - 4 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 12 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14624]
«إم جي زد إس» أول الغيث من بين السيارات الصينية الكهربائية
لندن: «الشرق الأوسط»
لم تنجح أي شركة سيارات صينية في تسويق سياراتها في الأسواق الأوروبية بعد، ولكن هذا الواقع قد يتغير قريباً، مع إقدام بعض الشركات الصينية على اقتحام أسواق أوروبا بسيارات كهربائية. وقال مايكل نينغ، نائب رئيس شركة «غريت وول» في شنغهاي، إن الشركة تستعد لتدشين سيارات كهربائية في الأسواق الأوروبية بداية من عام 2020.
وستكون أول سيارات الشركة من نوع الصالون الصغير لأربعة ركاب، تطلق عليها الشركة اسم «أورا». ويصل مدى السيارة قبل الحاجة إلى الشحن إلى 350 كيلومتراً (217 ميلاً)، وهي تدخل السوق الصينية خلال الشهر الجاري، بسعر يعادل 9 آلاف دولار، بعد حسم الدعم الحكومي الصيني.
وتسعى شركات صينية أخرى لتسويق سياراتها الكهربائية في أوروبا، منها شركة «بوردين» التي قالت إن موزعين أوروبيين مهتمين بتوزيع سيارة كهربائية من النوع الرباعي الرياضي الصغير، يصل مداها إلى 550 كيلومتراً، بسعر لا يزيد على 32 ألف دولار.
كما وقعت شركة صينية أخرى، اسمها «ثاندر باور»، اتفاقاً مع الحكومة البلجيكية لبناء مصنع للسيارات الكهربائية في جنوب البلاد، لتصنيع سيارات كهربائية بطاقة 30 ألف سيارة في العام، بداية من عام 2021.
أما شركة «سايك»، التي تبيع سياراتها في أوروبا تحت علامة «إم جي»، فتنوي إنتاج نماذج كهربائية من السيارة «إم جي زد إس» من النوع الرباعي الصغير. وتنوي الشركة دخول أسواق أوروبا بهذه السيارة بداية من العام الجديد 2019.
الصين السيارات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة