أقوى النساء

أقوى النساء

الجمعة - 28 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 07 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14619]
> أجرت مجلة «طا هوليوود ريبورتر» إحصاءً مدروساً وشاملاً لأقوى 100 امرأة في «بزنس» السينما الأميركية. هذا ليس الخبر وحده. الخبر الحقيقي أنها وجدت ما يفوق المائة امرأة لتختار من بينهن المائة الأقوى.
> صحيح أن كثيراً من الأسماء الواردة غير معروفة أو ربما معروفة للناقد وليس للهاوي لأنها تعمل وراء الكاميرا إنتاجاً وكتابة وإدارة، لكنها في نهاية المطاف شخصيات سينمائية حاضرة تدير دفة هوليوود بالمشاركة مع الرجل و- في كثير من الأحيان- بالتقدم عليه.
> أسماء مثل كاثلين تاف (تدير قسم التوزيع في استوديوهات «ديزني») وساندرا ستيرن (تؤم مجال العقود والاتفاقات المعقدة)، وميرييل صوريا (منتجة لدى «باراماونت»)، وجنيفر سولكي (مديرة إنتاجات شركة «نتفلكس»)، وبلير ريتش (من منتجي «مولد نجمة» بعد 8 أشهر من توليها منصباً قياديا في «وورنر»)... هي من بين الأسماء المائة الواردة التي قد لا يعرفها ولا يعرف أدوارها إلا القلة؛ ليس عندنا فقط، بل هناك في هوليوود ذاتها.
> على ذلك؛ تأثيرهن وغيرهن طاغٍ في صناعة السينما الأميركية، وهذا ما لا يمكن أن يقال مطلقاً عن سينمانا العربية حيث أبرع الإناث هنّ المخرجات، علماً بأنهن لا يتمتعن بالقوّة والتأثير، وهي حال أغلب المخرجين الرجال أيضاً، لأن هذا الفريق لا يمسك كل خيوط العمل.
> ابحث عن 10 أسماء نسائية فقط تستطيع أن تفرض إنتاج فيلم ما أو تلعب دوراً في توجيه الصناعة وراء الكواليس، فلن تجد. وبعض السبب أننا نملك أفلاماً وليس صناعات سينمائية.
> أعتقد أنه بالإمكان الخروج بخمس شخصيات نسائية عربية يقمن بلعب أدوار مؤثرة في الفن عموماً؛ هن (من دون ترتيب مسبق): المخرجة اللبنانية نادين لبكي، والمغنية هيفاء وهبي، والمنتجة التونسية درة بو شوشة، والمخرجة السعودية هيفاء المنصور، والمنتجة الأردنية رولا ناصر.
> والرجال المؤثرون قليلون بدورهم... هم ليسوا أفضل حالاً على الإطلاق.
أميركا سينما

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة