كلينتون تدعو أوروبا للحد من الهجرة لمكافحة الشعبوية اليمينية

كلينتون تدعو أوروبا للحد من الهجرة لمكافحة الشعبوية اليمينية

الجمعة - 14 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 23 نوفمبر 2018 مـ
وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون (ا.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قالت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون، إن أوروبا تحتاج إلى الحد من الهجرة لمحاربة صعود الشعبوية اليمينية.
وأضافت كلينتون يوم أمس (الخميس) في مقابلة مع صحيفة "غارديان" البريطانية: "أعتقد أن أوروبا بحاجة إلى التعامل مع الهجرة لأن هذا هو ما أشعل الشعلة"، في إشارة إلى صعود اليمين المتطرف.
وعلى الرغم من الانخفاض الحاد في أعداد وصول المهاجرين منذ أزمة 2016-2015، عندما وصل أكثر من مليون شخص إلى أوروبا، فإن سياسة الهجرة تمثل أولوية قصوى في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي، كما شهدت بلدان مثل إيطاليا والنمسا صعوداً لحكومات يمينية مناهضة للهجرة.
وأضافت كلينتون إنها معجبة بـ"المقاربات السخية جداً والرحيمة" بشأن الهجرة التي قام بها قادة مثل المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، مشيرة إلى أن أوروبا "قامت بدورها"، وينبغي أن تعطي الأولوية لمخاوف المواطنين بشأن قضايا العرق والهوية.
يذكر أن ميركل، التي أعلنت أنها لن تسعى لإعادة الانتخاب في عام 2021، شهدت تراجعاً في شعبيتها منذ قرارها في سبتمبر (أيلول) 2015، ترك حدود ألمانيا مفتوحة للسماح لنحو مليون لاجئ بدخول البلاد.
ومضت كلينتون قائلة إن مخاوف الأمريكيين بشأن قضايا العرق والهوية "استُغلت كثيراً" من قبل إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب.
أوروبا أميركا اخبار اوروبا أخبار أميركا مهاجرين

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة