عقوبات أميركية ضد زعيم ميليشيات مصراتة الليبية

عقوبات أميركية ضد زعيم ميليشيات مصراتة الليبية

الاثنين - 11 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 19 نوفمبر 2018 مـ
صلاح بادي («الشرق الأوسط»)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلنت وزارة الخزانة الأميركية اليوم (الاثنين)، فرض عقوبات ضد صلاح بادي زعيم ميليشيات مصراتة الليبية.
وكان مجلس الأمن الدولي أدرج يوم الجمعة الماضي، اسم صلاح بادي، القائد المثير للجدل لميليشيات مسلحة من مدينة مصراتة، على قائمة عقوباته بإيعاز أميركي وفرنسي وبريطاني.
وطبقاً لما بثه الموقع الإلكتروني لمنظمة الأمم المتحدة، فقد وافقت لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن الدولي، على إضافة اسم بادي، قائد كتيبة الصمود أو ما كان يعرف في السابق بعملية «فخر» أو «كبرياء» ليبيا، إلى قائمة الأفراد والكيانات الخاضعة لتجميد الأصول وحظر السفر.
وقالت بعثة الأمم المتحدة لدى ليبيا في بيان مقتضب، السبت، إنها ترحب بالالتزام القوي من مجلس الأمن بمحاسبة أولئك الذين يسعون إلى تقويض الاستقرار والأمن في ليبيا، ويرفضون الالتزام باتفاقات وقف إطلاق النار، ويواصلون تهديد المدنيين والمرافق المدنية والمؤسسات السيادية.
وكانت البعثة حددت اسم بادي وميليشياته في تحذير وجهته خلال سبتمبر (أيلول) الماضي، لمن وصفتهم بالعابثين بالأمن من الملاحقة الجنائية الدولية.
بدوره، رحّب أليستر بيرت وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط بالقرار، وقال: «يسرني الإعلان أن بريطانيا، استطاعت بالعمل مع الولايات المتحدة وفرنسا تأمين موافقة مجلس الأمن على فرض عقوبات على قائد الميليشيا صلاح بادي، ولن نتوانى عن محاسبة الساعين إلى تقويض استقرار وأمن ليبيا».
ليبيا أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة