النصر يفاوض فلوريس ونقاط الاتفاق تعيد الثقة

النصر يفاوض فلوريس ونقاط الاتفاق تعيد الثقة

الثلاثاء - 5 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 13 نوفمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14595]
الإسباني كيكي فلوريس («الشرق الأوسط»)
الرياض: عبد الله الهلابي
كشفت مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط» عن بدء إدارة النصر في فتح خطوط المفاوضات مع عدد من الأسماء التدريبية لتولي دفة المسؤولية الفنية للفريق الأول خلفاً للأورغواياني دانيال كارينيو، وبحسب المصادر فإن من أبرز الأسماء التي يفاوضها النصراويون المدرب الإسباني كيكي فلوريس، الذي سبق أن درب عدداً من الأندية الإسبانية الكبيرة، أبرزها ناديا فالنسيا وأتليتكو مدريد.
كما علمت مصادر «الشرق الأوسط» أن المدرب البرتغالي هيلدر طلب من إدارة النصر توفير مباراة ودية خلال فترة التوقف لأيام الفيفا، وذلك لإعداد الفريق بشكل جيد لعودة المنافسات الرياضية مجدداً، ومن المتوقع أن تشهد عودة التدريبات الاعتيادية للفريق الخميس المقبل عودة التدريبات الصباحية مجدداً بعد اعتدال الأجواء. ومنح الجهاز الإداري والفني في نادي النصر لاعبي الفريق الأول راحة لمدة ثلاثة أيام اعتباراً من يوم أمس الاثنين، على أن يستأنف الفريق تدريباته مساء الخميس المقبل.
وكان الفريق النصراوي تمكن من التغلب أول من أمس على الاتفاق بهدفين مقابل هدف وحيد واستعادة لاعبي الفريق ثقتهم بأنفسهم بعد أسبوع صعب، حيث خسر خلاله الفريق آخر لقاءين، أمام الأهلي في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان، وأمام مولودية الجزائر في ذهاب دور الـ16 في كأس زايد للأندية الأبطال.
وأظهر النصر ردة فعل إيجابية بعد إقالة المدرب الأوروغواياني دانيال كارينيو، حيث لعب المدرب البرتغالي المؤقت هيلدر بتكتيك هجومي بحت أسعد جماهير النادي بالفوز وتقديم مستوى أرضى جزءا من طموحات محبيه.
ومن جهة أخرى وبعد فوز الفريق على الاتفاق يوم أول من أمس تحصل لاعبو النصر على مكافآت مالية من نائب الرئيس عبد العزيز الجليل، فيما طمأن رئيس النصر سعود آل سويلم جماهير فريقه بتغريدة عبر حسابه الرسمي في «تويتر»: «ألف مبرووك للجماهير الغالية، شكرا لأبطالنا في الميدان، شكرا للجماهير الحاضرة، شكرا للعاشقين الداعمين، بإذن الله سترون مايسركم قريبا».
وفي شأن آخر، نشر حارس النصر الأسترالي براد جونز صورة له في منزله وظهر بصحة جيدة، حيث يرتاح اللاعب حالياً لمدة 3 أسابيع بناء على توصية طبية بعد تعرضه لإصابة عنيفة في المخ الأسبوع الماضي.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة