مصر لمعاقبة 34 متهماً بالتسبب في قتل عشرة مرضى نفسيين

مصر لمعاقبة 34 متهماً بالتسبب في قتل عشرة مرضى نفسيين

النيابة أحالت أطباء وممرضين لمحاكمة عاجلة
الأربعاء - 20 صفر 1440 هـ - 31 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14582]
القاهرة: «الشرق الأوسط»
أحالت هيئة النيابة الإدارية في مصر، 34 متهماً بينهم أطباء وممرضون إلى محاكمة تأديبية عاجلة بتهمة «الإهمال الجسيم الذي ترتب عليه وفاة 10 مرضى من المحجوزين والمودعين بمستشفى الصحة النفسية».
وأعلنت المستشارة أماني الرافعي رئيسة هيئة النيابة الإدارية، في بيان أمس، إحالة المسؤولين بمستشفى الصحة النفسية بالخانكة إلى المحاكة في القضية التي تعود أحداثها إلى عام 2015. وضمت قائمة المتهمين مدير المستشفى سابقاً، ونائبي مدير المستشفى، و4 أطباء ورئيس ووكيل قسم التمريض، و23 شخصا من طاقم التمريض ورئيس قسم شؤون المرضى والموظفين بالقسم نفسه بالمستشفى.
وقال المتحدث الرسمي باسم هيئة النيابة الإدارية المستشار محمد سمير، أمس، إن التحقيقات «كشفت عن مسؤولية المتهمين وتسببهم في وفاة هؤلاء المرضى نتيجة لتقصيرهم وإهمالهم وعدم اتباع الإجراءات الواجبة لمواجهة حرارة فصل الصيف مما أدى لتدهور الحالة الصحية لهم على إثر إصابتهم بالإجهاد الحراري الذي نتج عنه الوفاة».
وأوضح سمير، في بيان، أنه «من الآثار الجانبية الشائعة للأدوية الخاصة بالعلاج النفسي للمرضى ارتفاع احتمالية الاحتباس الحراري داخل أجسادهم، فيما أثبتت التحقيقات أنه تم إصدار قرارات بإيقاف أدوية العلاج النفسي للمرضى جميعهم دون قصرها على من ارتفعت حرارته منهم بالمخافة للمعاير الطبية المعمول بها، إذ يتعين تخفيض جرعات العلاج النفسي للمرضى بشكل تدريجي أو إيقافها حسب الحالة الطبية لكل مريض».
وعدد المتحدث باسم النيابة الإدارية المخالفات التي نسبتها التحقيقات للمتهمين، ومنها «عدم وجود ومغادرة عدد من الأطباء مقر المستشفى وعدم مناظرتهم للمرضى رغم تدهور الحالة الصحية لبعضهم ووفاة معظمهم حال إصابتهم بالإجهاد الحراري، كما أن أفراد طاقم التمريض قد أهملوا خلال النوبتجيات المكلفين بها في متابعة وملاحظة المرضى، وعدم اكتشافهم ارتفاع درجة حرارتهم إلا بعد وصولها لـ40 درجة مئوية، التي لا ترتفع بشكل مفاجئ، الأمر الذي يدل على التراخي في اتخاذ الإجراءات الطبية مما ساهم في تدهور حالتهم الصحية ووفاتهم».
مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة