السعودية تستعد لإعادة إطلاق معرض «المملكة بين الأمس واليوم»

السعودية تستعد لإعادة إطلاق معرض «المملكة بين الأمس واليوم»

الثلاثاء - 19 صفر 1440 هـ - 30 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14581]
الملك سلمان بن عبد العزيز تولى الإشراف على معرض «المملكة بين الأمس واليوم» حينما كان أميراً للرياض وفي الصورة الملك سلمان وولي العهد البريطاني الأمير تشارلز وزوجته الأميرة الراحلة ديانا
الرياض: «الشرق الأوسط»
تستعد وزارة الثقافة السعودية لإطلاق نسخة محدثة من المعرض الشهير «السعودية بين الأمس واليوم» الذي أطلقته المملكة في الثمانينات الميلادية وجاب أرجاء العالم. وحسب المعلومات التي حصلت عليها «الشرق الأوسط»، فإن المعرض سينطلق أواخر 2019 وسيجوب القارات الست، ولم تحدد الوزارة حتى هذه اللحظة وجهة الانطلاق الأولى.
المعرض الجديد، الذي يتوقع أن يحوي عروضاً تفاعلية واستخداما مكثفا للتقنية ومنها الواقع الافتراضي، سيحتفظ في الجولة ببعض مقتنيات وصور النسخة الأولى من «المملكة بين الأمس واليوم» لعرض ما كان عليه المعرض وما سيكون، إلى جانب عرض جوانب التحديث والتطوير التي مرّت بها السعودية منذ النسخة الأولى للمعرض وحتى تاريخ إطلاقه.
وكان معرض «المملكة بين الأمس واليوم» قد انطلق في نسخته الأولى الشهيرة عام 1985 بإشراف من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حين كان أميراً للرياض، وكانت ألمانيا هي المحطة الأولى للانطلاق، ثم توالت المدن العالمية والعواصم ليستمر المعرض في التنقل من دولة لأخرى حتى عام 1992 قبل أن يتوقف.
وكان المعرض يحوي عروضاً فنية وثقافية ولوحات فنية وتعريفية بالسعودية وثقافتها والتنوع الذي تحتويه. كما كان المعرض يحوي أركاناً تعرّف بالتسلسل التاريخي لنشأة المملكة، وأبرز المعالم فيها من شمالها إلى جنوبها ومن شرقها إلى غربها.
السعودية السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة