موجز اليمن

موجز اليمن

الاثنين - 18 صفر 1440 هـ - 29 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14580]
تقرير حقوقي: ألغام الحوثيين قتلت أكثر من 900 يمني
صنعاء - «الشرق الأوسط»: أفاد تقرير حقوقي لمنظمة يمنية بأن الألغام التي زرعتها الميليشيات الحوثية من بدء انقلابها على الشرعية تسببت في إزهاق حياة أكثر من 910 أشخاص في مختلف المناطق اليمنية. وذكر التقرير الصادر عن «تحالف رصد» لتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن، أن الألغام الحوثية قتلت 713 رجلاً ونحو 133 طفلاً و60 امرأة خلال الفترة بين سبتمبر (أيلول) 2014 ويونيو (حزيران) 2018. وأكد التقرير الحقوقي أن أغلب ضحايا الألغام الحوثية من المدنيين بواقع 655 شخصاً، في حين كشف أن محافظة تعز تصدرت بقية المناطق اليمنية في عدد ضحايا الألغام، إذ بلغ عددهم 289 قتيلاً.

مساعٍ حوثية للسطو على التمويل الدولي لصيانة الطرق
صنعاء - «الشرق الأوسط»: ذكرت مصادر محلية في محافظة إب اليمنية لـ«الشرق الأوسط»، أن الميليشيات الحوثية دفعت بعدد من كبار قيادتها إلى المدينة ضمن مساعيها للسطو على نحو مليون دولار من التمويل الدولي المخصص لصيانة الطرق في مناطق سيطرة الجماعة. وأفادت المصادر بأن أحمد حامد القيادي البارز في الجماعة ومدير مكتب رئيس مجلس حكمها الانقلابي وصل أمس، إلى مدينة إب مع عدد من الوزراء في حكومة الانقلاب غير المعترف بها دولياً، في مسعى لإيقاف أعمال صيانة الطرق الممولة من الصندوق العربي ومن البنك الدولي. ويسعى القيادي الحوثي - بحسب المصادر - إلى الحصول على نسبة من مبالغ التمويل المقدرة بأكثر من 600 مليون ريال (الدولار يساوي 750 ريالاً في السوق السوداء» أو اقتطاع أكثر من 30 في المائة من مبلغ التمويل لمصلحة ما يسميه المجهود الحربي، وسط اعتراض من القيادات المحلية الخاضعة للجماعة. وزعمت وسائل إعلام الجماعة أن زيارة القيادي أحمد حامد المعروف بفساده الواسع في مؤسسات الدولة في صنعاء، جاءت لتفقد سير العمل بمشروع صيانة وترميم الحفر بشوارع مدينة إب البالغ تكلفته أكثر من 250 مليون ريال، إضافة إلى تفقد سير العمل في سفلتة وصيانة «نقيل الركة خط مشورة - العدين» البالغ تكلفته 484 ألف دولار بتمويل الصندوق العربي.
ويشغل القيادي الحوثي عضوية المكتب التنفيذي للجماعة إلى جانب تحكمه بأعمال الصناديق الإيرادية في صنعاء، كما يتولى إدارة مكتب رئيس مجلس حكم الانقلاب مهدي المشاط، إضافة إلى إشرافه على الآلة الإعلامية للميليشيات.

الميليشيات تثير غضب القبائل بإعدام شخصين في البيضاء
صنعاء - «الشرق الأوسط»: أكدت مصادر قبلية في محافظة البيضاء أن غضباً واسعاً يعم المناطق القبلية في المحافظة ضد الميليشيات الحوثية التي أقدم عناصرها على تصفية اثنين من أبناء المحافظة، قبل يومين. وذكرت المصادر أن قبائل المحافظة في المناطق الخاضعة للميليشيات بدأت تتداعى للتشاور من أجل اتخاذ موقف جماعي ضد الوجود الحوثي في مناطقهم. وكانت المصادر أكدت قيام الجماعة بإعدام نجل عضو المجلس المحلي في مديرية مكيراس محمد الحيدري المصقعي بعد اقتحام منزله في منطقة كريش. وأقدمت الميليشيات - بحسب المصادر - على تصفية الشاب المصقعي بإطلاق النار عليه ورمي جثته في العراء دون أن يشفع له كونه نجل قيادي محلي في المحافظة.
اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة