بدء التصويت بإقليم قندهار الأفغاني بعد تأجيله بسبب هجوم طالبان

بدء التصويت بإقليم قندهار الأفغاني بعد تأجيله بسبب هجوم طالبان

السبت - 16 صفر 1440 هـ - 27 أكتوبر 2018 مـ
كابل: «الشرق الأوسط أونلاين»
بدأ التصويت في الانتخابات البرلمانية في إقليم قندهار بجنوب أفغانستان اليوم (السبت) بعد تأخير دام أسبوعا بسبب هجوم كبير شنته حركة طالبان في عاصمة الإقليم.

وكتب مكتب حاكم قندهار على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أن مراكز الاقتراع في الإقليم فتحت أبوابها الساعة السابعة صباحا (02:30 بتوقيت غرينتش) وطمأن المواطنين بأنه تم اتخاذ إجراءات أمنية مشددة لضمان سلامة الناخبين.

ووفقا لأرقام لجنة الانتخابات، يحق لأكثر من 522 ألف شخص الإدلاء بأصواتهم في 173 مركز اقتراع في قندهار.

وتجري أفغانستان أول انتخابات لها منذ انتهاء مهمة حلف شمال الأطلسي(الناتو) القتالية في الدولة التي مزقتها الحرب عام 2014.

وشهدت عملية التصويت يوم السبت الماضي مخالفات، بما في ذلك عدم فتح بعض المراكز وعدم وجود مواد انتخابية في البعض الآخر، فضلا عن بعض المشكلات الإجرائية الأخرى.

وأعلنت الحكومة الأفغانية الجمعة الماضي عن تأجيل التصويت في قندهار جنوب البلاد لمدة أسبوع بعد الهجوم الكبير الذي أدى إلى مقتل قائد الشرطة بالإقليم ورئيس جهاز الاستخبارات يوم الخميس.

وفي سياق متصل، ذكر مسؤولون أن عدة أشخاص، من بينهم رجال شرطة ومدنيون قتلوا صباح اليوم في تفجير سيارة مفخخة في إقليم وردك وسط أفغانستان.

وقال عضو المجلس الإقليمي حاجي أحمد جعفري إن تسعة أشخاص قتلوا، وأصيب 20 آخرون على الأقل.

وأضاف أن السيارة التي كان يقودها مهاجم انتحاري انفجرت بالقرب من مركبة في مدخل قاعدة للشرطة في مدينة ميدان شهر، عاصمة الإقليم، نحو الساعة الثامنة صباحا (03:30 بتوقيت غرينتش).

وذكر عضو المجلس الإقليمي، خاواني سلطاني، أن تسعة أشخاص قتلوا في الهجوم.

وأكد المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد، مسؤولية الحركة عن الهجوم.
أفغانستان حرب أفغانستان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة