سباق هلالي ـ نصراوي للتعاقد مع كريري.. والحسم اليوم

سباق هلالي ـ نصراوي للتعاقد مع كريري.. والحسم اليوم

الاثنين - 19 صفر 1435 هـ - 23 ديسمبر 2013 مـ
كواك تاي هي و سعود كريري
الرياض: فهد العيسى وفارس السبيعي - جدة: إبراهيم القرشي
أثار مقطع فيديو مسرب لغطا كبيرا في الأوساط الرياضية، خاصة جماهير الاتحاد عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، حيث أظهر المقطع مفاوضات الإدارة الاتحادية المكلفة بقيادة المحامي عادل جمجوم مع اللاعب سعود كريري، بالإضافة إلى وكيل أعماله القطري ناصر النعيمي، والتي تمت بعيدا عن أسوار النادي، وتداول المغردون مقطعين لذلك الاجتماع يظهر في الأول أن البرازيلي جوبسون لاعب الفريق هو من كان يقوم بالتصوير من دون علم الحاضرين؛ حيث كشف اللاعب عن وجهته أثناء تصوير الفيديو، في حين لم يكشف الفيديو الثاني من كان يقف خلف التصوير، وإن كانت كافة الدلائل والمؤشرات توحي بأنه الشخص ذاته.

في بداية المقطع الأول الذي يمتد إلى ما يقرب من ثلاث دقائق يبدو المحامي جمجوم مطالبا اللاعب كريري بالتريث وأداء صلاة الاستخارة، إلا أن كريري يرد بجملة واحدة: «من الآخر أنا خلاص»، قبل أن يواصل جمجوم مطالبته للاعب بأداء صلاة الاستخارة ليعاود كريري الرد بأن قراره جاء بعد الصلاة، قبل أن يتدخل القطري ناصر النعيمي بلغة حادة وصوت مرتفع، ويتساءل عن قرار الإدارة الاتحادية، ليرد جمجوم بأنه ينتظر الرد بناء على ما قاله للاعب كريري قبل أن يعيد النعيمي تدخله بلغة أكثر حدة وصوت أكثر ارتفاعا: «أنا مغادر إلى المطار وشكرا جزيلا، خلاص سعود انتهى دوره في الاتحاد»، وسط ترج من جمجوم بأن يسمع حديثه، إلا أن النعيمي قال بنبرة أكثر حدة: «لن يبقى سعود كريري في الاتحاد حتى لو دفعتم 100 مليون ريال»، ثم يضيف النعيمي: «أرجوكم لا مجال لإضاعة الوقت لأننا نريد أن نوقع المخالصة المالية ثم نرحل من هنا».

من جانبه، أكد جمجوم في حديثه لبرنامج «عالم الصحافة» الذي تبثه القناة السعودية الرياضية ظهرا أن التسجيل صحيح، ولكن المؤسف أن التسريب جرى من دون علم المجتمعين، وهذه أمور دخيلة على الوسط الرياضي السعودي، مؤكدا أنه سيجري معاقبة من يقف خلف التسجيل، سواء كان سعوديا أو أجنبيا، قبل أن يؤكد أن هناك عقوبات ستصدر بحق المحترف البرازيلي جوبسون بعد التحقيق معه.

وأشار إلى أن هذه العملية يقف خلفها أشخاص، و«لكن في كل الأحوال لن نصمت، لأن هذه التصرفات هتك للأعراض والأسرار»، موضحا أن الفيديو المسرب كان قبل اجتماع دبي الذي عقد الأسبوع الماضي، حيث كان الاجتماع ضمن سلسلة اجتماعات مع كريري ووكيل أعماله في منزل أحد أعضاء شرف النادي، مختتما حديثه قائلا «إننا نعيش في زمن الاحتراف، ويحق لكريري تأمين مستقبله، ويحق للاتحاد أيضا التحرك وفق إمكاناته، وجرى منح اللاعب مخالصة وفقا لطلبه ووكيل أعماله». من ناحيته، أكد أيمن الطويل، أمين عام نادي الاتحاد، تطبيق إدارة ناديه أقصى العقوبات الداخلية بشأن محترف الفريق البرازيلي جوبسون بعد الخطأ غير المبرر الذي ارتكبه بقيامه بتسجيل مفاوضات عادل جمجوم رئيس النادي المكلف، وسمير باجنيد، مع اللاعب سعود كريري ووكيل أعماله ناصر النعيمي.

وبين أن وجود الثنائي المحترف البرازيليين بونفيم وجوبسون خلال الاجتماع كان بشأن مناقشة الإدارة بعض الأمور المتعلقة بهما فنيا وماليا، في ظل وجود وكيل أعمالهما النعيمي أيضا.

وأضاف الطويل خلال حديثه لـ«الشرق الأوسط»: «الفعل غير مبرر من اللاعب، وأقل ما يقال عنه أنه عبث، وسيكون لإدارة النادي موقف حازم معه لقيامه بفعل لا يليق بلاعب محترف بإخراج أسرار النادي إلى الملأ، والنادي هو كالبيت له حرمة ويتوجب احترام من استضافه في منزله، وليس بإخراج أسرار ما دار».

وفي شأن يخص سعود كريري، تقرر أن يصل اللاعب للرياض في الواحدة والنصف من ظهر اليوم قادما من جدة برفقة وكيل أعماله القطري ناصر النعيمي، وتشير المصادر إلى أن اللاعب ووكيل أعماله سيتوجهان إلى قصر الأمير عبد الرحمن بن مساعد، رئيس نادي الهلال، والاجتماع معه، وقد يكون التوقيع اليوم أو غدا، والذي سيشهد وجود اللاعب في نادي الهلال.

ورغم التأكيدات الزرقاء أن اللاعب سيكون هلاليا فإن مصادر وثيقة الاطلاع أكدت لـ«الشرق الأوسط» أن كريري تلقى اتصالات شرفية نصراوية وقدمت عروضا مالية لضمه، بيد أن اللاعب سينظر في هذه العروض وسيرد على النصراويين اليوم (الاثنين).

وفي شأن يخص الهلال، يبدو أن إدارة نادي الهلال جادة في تدعيم الخطوط الخلفية لفريقها وذلك بعد أن قدمت أمس عرضا رسميا للتعاقد مع مدافع الشباب الكوري الجنوبي كواك تاي هي، في إطار سلسلة المفاوضات التي يجريها المدرب سامي الجابر مع إدارة الشباب، حيث التنازل عن حسن معاذ مقابل ماجد المرشدي وسلطان البيشي، علما أن الهلال رفض منح الشبابيين فرصة انتقال سلمان الفرج على اعتبار أنهم بحاجة إليه.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة