آرسنال بانتصاراته المتتالية يتطلع لفض الشراكة مع سبورتنغ في الدوري الأوروبي

آرسنال بانتصاراته المتتالية يتطلع لفض الشراكة مع سبورتنغ في الدوري الأوروبي

مهمة سهلة لتشيلسي في مواجهة بوريسوف البيلاروسي... وميلان يتربص بريال بيتيس
الخميس - 14 صفر 1440 هـ - 25 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14576]
لندن: «الشرق الأوسط»
قد لا تكون مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم هي البطولة المفضلة لآرسنال الإنجليزي وميلان الإيطالي، ولكن كلا الفريقين استهل مسيرته في دور المجموعات للبطولة بانتصارين متتاليين وينتظره اختبار صعب في الجولة الثالثة من مباريات هذا الدور والتي تقام فعالياتها اليوم.

ولا يرى كل من آرسنال وميلان في بطولة الدوري الأوروبي المستوى الحقيقي اللائق به ولكنهما استهلا مسيرتهما في البطولة بقوة. ويتطلع آرسنال إلى مواصلة البناء على انتصاريه المبكرين من خلال الفوز على مضيفه سبورتنغ لشبونة البرتغالي اليوم الخميس ضمن منافسات المجموعة الخامسة التي يتصدرها آرسنال برصيد ست نقاط بفارق الأهداف فقط أمام مضيفه البرتغالي فيما تشهد المجموعة اليوم مباراة أخرى بين كارباكا أجدام من أذربيجان وفورسكلا بولتافا الأوكراني اللذين خسرا مباراتيهما السابقتين في المجموعة.

ويترقب الإسباني أوناي إيمري المدير الفني لآرسنال الحالة البدنية لمدافعيه ناتشو مونريال وسعيد كولاسيناك وسوكراتيس قبل هذه المباراة. ويخوض آرسنال المباراة بمعنويات مرتفعة بعدما حقق الفريق عشرة انتصارات متتالية في مختلف البطولات كما ظهر لاعبه الألماني مسعود أوزيل بمستوى متميز خلال المباراة التي فاز فيها على ليستر سيتي 3 / 1 الاثنين في الدوري الإنجليزي. ويأمل إيمري في أن يقدم أوزيل دائما المستوى الذي ظهر به في مباراة ليستر. وقال إيمري: «أعتقد أن أوزيل يستطيع تقديم نفس الأداء في كل مباراة وبنفس المستوى سواء كان قائدا للفريق أم لا». وأوضح إيمري: «سنطالب كل لاعب بأن يخوض كل مباراة بنفس الحماس وبنفس السلوكيات».

وفي المجموعة السادسة، يحل ميلان ضيفا على ريال بيتيس الإسباني صاحب المركز الثاني برصيد أربع نقاط. ويطمح ريال بيتيس في استعادة اتزانه سريعا بعد هزيمتين متتاليتين في الدوري الإسباني. كما يسعى ميلان، الفائز بلقب دوري أبطال أوروبا سبع مرات سابقة، إلى تقديم ردة فعل سريعة على هزيمته صفر / 1 أمام جاره ومنافسه التقليدي العنيد إنتر ميلان في (ديربي ميلانو) بالدوري الإيطالي مطلع هذا الأسبوع.

ومع الهزيمة في ديربي ميلانو، ظل ميلان في وسط جدول المسابقة علما بأنه يطمح إلى احتلال أحد المراكز الأربعة الأولى في جدول الدوري الإيطالي هذا الموسم للعودة إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل. وإذا لم ينجح الفريق في هذا، قد يكون الخيار الأمثل له هو الفوز بلقب الدوري الأوروبي الذي يشارك الفائز به في دوري الأبطال الموسم التالي. كما يمثل التقدم في هذه البطولة أمرا ضروريا للغاية بالنسبة للمدرب جينارو غاتوزو المدير الفني لميلان. وأشارت صحيفة «لا غازيتا ديللو سبورت» الإيطالية الرياضية أمس الأربعاء إلى أن روبرتو دونادوني الفائز مع الفريق بلقب دوري أبطال أوروبا كلاعب ثلاث مرات سابقة والمدرب أنطونيو كونتي هما أبرز المرشحين لخلافة غاتوزو حال رحيله عن تدريب الفريق، وأن استمراره مع الفريق يحتاج إلى انتفاضة واضحة في الأداء والنتائج. وفي نفس المجموعة، يحل أولمبياكوس اليوناني (نقطة واحدة) ضيفا على ديديلانغي بطل لوكسمبورغ والذي لا يزال رصيده خاليا من النقاط.

وقد يلجأ تشيلسي الإنجليزي لمنح الراحة إلى نجمه إيدن هازارد خلال مباراته اليوم الخميس أمام باتي بوريسوف البيلاروسي في المجموعة الثانية عشرة التي يتصدرها تشيلسي برصيد ست نقاط مقابل ثلاث نقاط لكل من باوك سالونيكا اليوناني وباتي بوريسوف فيما يحتل مول فيدي المجري المركز الأخير بلا رصيد ويحل ضيفا على باوك اليوم في المباراة الثانية بالمجموعة.

ولعب هازارد دورا بارزا في حفاظ تشيلسي على سجله خاليا من الهزائم في آخر 12 مباراة، ولكن ماوريتسيو ساري المدير الفني لتشيلسي قد يمنحه الراحة في مباراة اليوم لتكون فرصة أيضا أمام اللاعب للتعافي من إصابة خفيفة في الظهر. وقد يمنح ساري لاعبيه نغولو كانتي وجورجينيو الراحة أيضا من هذه المباراة.

وتشهد المجموعة الأولى مواجهة مثيرة على قمة المجموعة، حيث يلتقي زيوريخ السويسري مع باير ليفركوزن الألماني بعدما حقق كل منهما الفوز في مباراتيه السابقتين فيما يلتقي آيك لارناكا القبرصي مع لودوغوريتس رازغراد البلغاري في المباراة الثانية بالمجموعة. ويعاني ليفركوزن في الدوري الألماني (بوندسليغا) هذا الموسم تحت قيادة المدرب هيكو هيرليتش الذي تضاعفت الضغوط عليه بسبب نتائج الفريق في البوندسليغا. وقال هيرليتش: «الآن، علينا أن نستعيد الثقة بأنفسنا... نريد أن نفعل هذا كفريق، ولدينا الإمكانيات التي تساعدنا على هذا».

وفي المجموعة الثامنة التي يتصدرها إنتراخت فرانكفورت الألماني برصيد ست نقاط مقابل ثلاث نقاط للاتسيو الإيطالي ونقطة واحدة لكل من أبولون ليماسول القبرصي ومارسيليا الفرنسي، يستضيف إنتراخت الفريق القبرصي ويحل لاتسيو ضيفا على مارسيليا. وتشهد المجموعة الثانية مواجهة عصيبة بين لايبزج الألماني وسلتيك الاسكوتلندي علما بأن الفريقين يحتلان المركزين الثاني والثالث في المجموعة برصيد ثلاث نقاط لكل منهما فيما يتصدر ريد بول سالزبورغ النمساوي المجموعة برصيد ست نقاط قبل مباراته غدا أمام روزنبرغ النرويجي صاحب المركز الأخير في المجموعة بلا رصيد.

وفي المجموعة العاشرة، يلتقي إشبيلية الإسباني صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب فريق بلدية أكهيسار التركي الذي يتذيل المجموعة بلا رصيد من النقاط. وفي المباراة الأخرى بالمجموعة، يلتقي ستاندر لييغ البلجيكي، صاحب المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط وبفارق الأهداف خلف أشبيلية، مع فريق كراسنودار الروسي متصدر المجموعة برصيد ست نقاط.

ويفتقد فياريال الإسباني جهود مهاجمه الكولومبي كارلوس باكا، الذي يغيب ستة أسابيع للإصابة، عندما يلتقي فريق رابيد فيينا النمساوي في المجموعة السابعة التي يتصدرها رينجرز الاسكوتلندي برصيد أربع نقاط مقابل ثلاث نقاط لرابيد فيينا ونقطتين لفياريال ونقطة واحدة فقط لفريق سبارتاك موسكو الروسي الذي يحل ضيفا على رينجرز في المباراة الأخرى بالمجموعة اليوم.

وفي باقي المباريات غدا الخميس، يلتقي كوبنهاغن الدنماركي مع سلافيا براغ التشيكي وزينيت سان بطرسبرغ الروسي مع بوردو الفرنسي في المجموعة الثالثة وإندرلخت البلجيكي مع فناربخشة التركي وسبارتاك ترنافا السلوفاكي مع دينامو زغرب الكرواتي في المجموعة الرابعة وبشكتاش التركي مع جينك البلجيكي وسارسبورغ النرويجي مع مالمو السويدي في المجموعة التاسعة ورين الفرنسي مع دينامو كييف الأوكراني ويابلونك التشيكي مع إف سي آستانا من كازاخستان في المجموعة الحادية عشرة.
رياضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة