مقتل وإصابة 20 انقلابيا بينهم قيادي شمال صنعاء

مقتل وإصابة 20 انقلابيا بينهم قيادي شمال صنعاء

الاثنين - 11 صفر 1440 هـ - 22 أكتوبر 2018 مـ
قوات الجيش اليمني نفذت كميناً محكماً في جبهة صرواح أدى لمقتل عدد من الانقلابيين (سبتمبر نت)
عدن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قتل وأصيب 20 من عناصر ميليشيا الحوثي الانقلابية، في كمين محكم نفذته قوات الجيش الوطني، في جبهة صرواح غرب محافظة مأرب شرق البلاد.
وذكر مصدر ميداني لـ«سبتمبر نت» أن قوات الجيش الوطني استدرجت عناصر من الميليشيا في خطوط التماس في جبهة صرواح، قبل أن تباغتهم بهجوم مفاجئ، لافتا إلى أن مدفعية الجيش شاركت في العملية الهجومية.
وأكد المصدر أن الهجوم أسفر عن مصرع 9 من عناصر الميليشيا وإصابة 11 آخرين، فيما لاذ البقية بالفرار.
كما لقي قيادي بارز في ميليشيا الحوثي الانقلابية مصرعه، أمس (الأحد)، في قصف شنته مدفعية الجيش الوطني على الميليشيا في مديرية باقم شمال محافظة صعدة شمال البلاد.
وأكد مصدر ميداني، أن القيادي في الميليشيا المدعو «أبو جهاد» لقي مصرعه مع عدد من مرافقيه، في القصف المدفعي الذي استهدف تجمعا للميليشيات شمال غرب مديرية باقم.
وأوضح المصدر أن الاستهداف جاء عقب عملية رصد مكثفة لتحركات الميليشيا في المديرية.
كما دكت مدفعية الجيش الوطني مواقع تتمركز فيها ميليشيا الحوثي في مديرية نهم شرق صنعاء مخلفة عددا كبيرا من القتلى والجرحى في صفوف عناصرها.
وأفاد المصدر أن القصف المدفعي كان مركزا ودقيقا وخلف في صفوف الحوثيين عددا كبيرا من القتلى والجرحى.
في غضون ذلك استهدف قصف مماثل شنته مدفعية الجيش الوطني طاقماً قتالياً تابعاً لميليشيا في المنطقة ذاتها، وأسفر القصف، طبقاً للمصدر ذاته عن سقوط كل من كان على متن الطاقم بين قتيل وجريح.
اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة