أعجوبة نجاة أميركي سقط بحفرة عميقة مليئة بالثعابين

أعجوبة نجاة أميركي سقط بحفرة عميقة مليئة بالثعابين

الأحد - 10 صفر 1440 هـ - 21 أكتوبر 2018 مـ
إنقاذ الرجل استغرق قرابة 6 ساعات (بي بي سي)
أريزونا: «الشرق الأوسط أونلاين»
استطاع رجل أميركي من ولاية أريزونا الأميركية الخروج من حفرة عميقة سقط فيها، وقضى يومين بين الثعابين.
واستطاع جون واديل (62 عاما) الخروج بمساعدة فريق الإنقاذ، بحسب هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي).
وتمكن الرجل من قتل ثلاثة ثعابين بينما كان ينتظر المساعدة، كما قال صديقه الذي عثر عليه في وقت لاحق.
وكسرت ساقا واديل، وتمكن من البقاء على قيد الحياة لمدة 48 ساعة من دون طعام أو شراب، كما قال مسؤولون.
وعمل فريق الإنقاذ لمدة ست ساعات من أجل إخراجه من المنجم المهجور، ونقله بطريق الجو إلى المستشفى.
وقال تيري شريدر، وهو صديق لواديل، للصحافة المحلية، إنه اتصل به الاثنين ليخبره أنه ذاهب إلى المنجم للبحث عن ذهب ومعادن نفيسة أخرى، وطلب منه الاطمئنان عليه في حال عدم عودته حتى يوم الثلاثاء.
وقد وصل شريدر إلى الموقع يوم الأربعاء، وحين نزل من شاحنته سمع نداءات استغاثة.
وعبر الصديق عن إحساسه بالذنب لأنه لم يطمئن على واديل في وقت أبكر، عقب كسر معدات واديل وسقوطه في الحفرة.
وكان المنجم في مكان بعيد، ليس فيه تغطية لشبكات الاتصالات التليفونية، لذلك كان على الصديق الانتقال بشاحنته إلى منطقة أخرى ليطلب الإسعاف.
وقال شريدر إن صديقه رجل قوي، لكنه يخمن أن الحبل قد قطع.
وقال صديق آخر، يُدعى بالوسكي، إنه يعتقد أن واديل قتل الثعابين لأنه كان جائعا.
وهناك 13 نوعا من الثعابين في أريزونا، حسب ما صرح به مسؤولون في دائرة الحياة البرية بالولاية، بينها نوع سام ويمكن أن يقتل شخصا بالغا بلدغة واحدة.
وكان على رجال الإنقاذ استخدام حبال طولها آلاف الأقدام لإخراج واديل من الحفرة العميقة.
ووصف روجر ينسن، وهو أحد مسؤولي فريق الإنقاذ، العملية بأنها كانت تحديا للفريق.
وكان واديل في حالة جفاف حين العثور عليه، لكنه كان قادرا على الكلام، وقد عانى من كسور في الكاحل والساق وخدش في اليدين، ربما بسبب الاحتكاك بالحبل.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة