منظمة التحرير الفلسطينية تندد بقرار إغلاق مكاتبها في واشنطن

منظمة التحرير الفلسطينية تندد بقرار إغلاق مكاتبها في واشنطن

الاثنين - 30 ذو الحجة 1439 هـ - 10 سبتمبر 2018 مـ
الأمين العام لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات (أ.ف.ب)
رام الله: «الشرق الأوسط أونلاين»
نددت منظمة التحرير الفلسطينية اليوم (الاثنين)، بقرار الإدارة الأميركية إغلاق مكتبها في واشنطن.
وقال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات للإذاعة الفلسطينية الرسمية، إن القرار يمثل «دليلاً على انغماس واشنطن الأعمى مع الاحتلال الإسرائيلي عبر فرض منطق القوة والبلطجة والابتزاز».
واعتبر عريقات أن إجراءات الإدارة الأميركية «تؤكد أنها منحازة بشكل كامل لإسرائيل، بما يترتب على ذلك بألا تكون واشنطن جزءاً من أي عملية سلام».
وطالب عريقات بموقف عربي في وجه إجراءات الإدارة الأميركية ضد القضية الفلسطينية، وأن ترفع صوتها عالياً أمام ما تقوم به واشنطن واستخدام لغة المصالح التي لا تفهم الإدارة الأميركية سواها.
وكانت صحيفة «وول ستريت جورنال» الأميركية ذكرت أن إدارة الرئيس دونالد ترمب تعتزم إعلان إغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن اليوم، لمنع الجهود الفلسطينية الرامية إلى دفع المحكمة الجنائية الدولية لإجراء تحقيق بشأن ممارسات إسرائيل.
فلسطين شؤون فلسطينية داخلية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة