تحذير من المساس باتفاق الطائف بعد حملة «التيار» على صلاحيات الحريري

الخميس - 26 ذو الحجة 1439 هـ - 06 سبتمبر 2018 مـ Issue Number [14527]
بيروت: «الشرق الأوسط»

تعالت التحذيرات في لبنان أمس من المساس باتفاق الطائف، إثر حملة سياسية شنها «التيار الوطني الحر» على «تيار المستقبل» وصلاحيات الرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري، وذلك بعد أوسع التفاف من القيادات السنية حول الحريري وصلاحياته، انضم إليه خصومه أيضاً.
وحذر وزير العمل محمد كبارة من «أي محاولة لتجاوز الخط الأحمر الدستوري المتمثل بصلاحيات رئاسة الحكومة». وأشار إلى أن «أي طرح يشكل تجاوزا لصلاحيات رئيس الحكومة، يعني فتح النقاش على اتفاق الطائف والتوازنات الوطنية التي صاغها بدقة، وأي نقاش في هذه التوازنات لن يكون في مصلحة أي فريق من اللبنانيين». كما كان لافتا موقف وزير العدل السابق أشرف ريفي الذي قال: «نؤكد وقوفنا إلى جانب الرئيس سعد الحريري في التمسك بصلاحيات رئاسة الحكومة، في سياق رفض المسّ بالدستور ومواجهة الانقلاب عليه، المدعوم من دويلة السلاح».
وذهب «التيار الوطني الحر» باتجاه التأكيد على صلاحيات رئيس الجمهورية، وتوجه عضو تكتل «لبنان القوي» النائب إلياس بوصعب لرؤساء الحكومة السابقين بالقول: «أتمنى عليكم أن تكونوا أيضا حريصين على صلاحيات رئيس الجمهورية وعدم التغاضي عنها».
وفي الوقت نفسه، هاجم وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال سليم جريصاتي رئيس الحكومة الأسبق فؤاد السنيورة، قائلا: «سوف نمسك بيده لنرده عن ضرب الدستور».
...المزيد

إقرأ أيضاً ...