موجز عقارات

الأربعاء - 25 ذو الحجة 1439 هـ - 05 سبتمبر 2018 مـ Issue Number [14526]

وزارة الإسكان السعودية تطلق 4 مشاريع جديدة تحت الإنشاء وتوفر 6499 وحدة سكنية

الرياض ـ «الشرق الأوسط»: أعلنت وزارة الإسكان السعودية ممثلة عن برنامج «سكني»، عن إطلاق 4 مشاريع سكنية جديدة بالشراكة مع القطاع الخاص بإجمالي 6499 وحدة سكنية «تحت الإنشاء»، متعددة النماذج، وتضم عدداً من الخيارات السكنية كالفلل والتاون هاوس، والشقق، بمساحات وتصاميم متنوعة، وتتوزع على الرياض والخبر والطائف ورابغ.
وأوضحت الوزارة أنه تم إطلاق مشروع «مرسية» على أرض الوزارة شمال مدينة الرياض بمساحة تتجاوز 2.7 مليون متر مربع، حيث يعد المشروع مجمعاً سكنياً متكامل الخدمات والمرافق ويوفر 5590 وحدة سكنية تتنوع بين الفلل والشقق، بمساحات وتصاميم متنوعة، وبمساحات بناء تتجاوز 320 مترا مربعا للفلل البالغ عددها 5018 فيلا بأسعار تبدأ من 649 ألف ريال، و190 مترا مربعا للشقق بأسعار تبدأ من 299 ألف ريال، كما يضم المشروع عدداً من المساجد، وحدائق ومسطحات خضراء، إضافة إلى تخصيص نحو 30 موقعاً للمدارس بجميع المراحل، والمرافق الصحية، ومراكز تجارية متعددة.
وأشارت الوزارة إلى انطلاق مشروع «الفتح» في محافظة الطائف، الذي يقع على مساحة تتجاوز الـ100 ألف متر مربع، ويوفر 488 وحدة سكنية، منها 477 شقة، و11 فيلا، وتصل مساحات الشقق إلى 306 أمتار مربعة، فيما تبدأ أسعارها من 360 ألف ريال، وتتضمن قائمة المشاريع مشروع «الشروق» في محافظة الخبر في المنطقة الشرقية، حيث يوفر 188 شقة بمساحات تصل إلى 194 مترا مربعا، وأسعار تبدأ من 460 ألف ريال.
وتحتضن رابغ بمنطقة مكة المكرمة، مشروع «الشروق» بالشراكة مع مدينة الملك عبد الله الاقتصادية، ويوفر 233 وحدة سكنية جاهزة، بمساحة 160 مترا مربعا، وبأسعار تبدأ من 458 ألف ريال، ويتميز بتكامل البنية التحتية، وكافة المرافق الخدمية والمسطحات الخضراء.

«إيجار»: أكثر من 500 عقد سكني جديد تسجّل يومياً في الشبكة الإلكترونية

الرياض ـ «الشرق الأوسط»: سجّلت الشبكة الإلكترونية لخدمات الإيجار في السعودية، إقبالاً متزايدا خلال الشهرين الماضيين لتسجيل الوسطاء العقاريين فيها وتوثيق العقود الإيجارية من خلالها، وذلك في إطار الاستفادة مما توفره من خدمات متنوعة تحمي أطراف العملية الإيجارية من مؤجر ومستأجر ووسيط عقاري، إذ تجاوز المعدل اليومي لتوثيق العقود في الشبكة أكثر من 500 عقد إيجار على مستوى جميع مناطق المملكة.
وأوضح المهندس مازن الداود المشرف العام على التنظيم العقاري في وزارة الإسكان، أن الشبكة باتت تحظى بأعداد متزايدة من العقود الموثقة وكذلك الوسطاء العقاريين، مرجعاً ذلك إلى ما توفره الشبكة من مزايا متنوعة يأتي أبرزها حماية جميع الأطراف، مبيّناً أن عدد الوسطاء العقاريين المسجّلين حتى الآن أكثر من 8 آلاف وسيط عقاري، متوقعاً ارتفاع نسب التسجيل خلال الفترة المقبلة في ظل التأكيد على إلزامية توثيق كافة عقود الإيجار تنفيذا لقرار مجلس الوزراء، معتبراً أن الرقم الذي تسجّله الشبكة على مستوى العقود يومياً يعكس ارتفاع مستوى الوعي، وكذلك الموثوقية بالتعامل بعقد «إيجار» الموحّد.
وأضاف: «أتاح البرنامج خلال الفترة الماضية مجموعة من الخدمات، منها التسجيل السريع الذي يتيح توثيق وتسجيل بيانات العقود الإيجارية بمدة لا تتجاوز ثمانية دقائق، متضمنة معالجة الحالات الاستثنائية كالتي ليس لها حساب في منصة «أبشر»، والاستفادة من خدمات الربط مع الجهات الحكومية لتسهيل عملية إدخال البيانات، وخدمة البلاغات على مخالفات منشآت الوساطة العقارية عبر تطبيق «وسطاء عقاريون»، الذي يتيح للمواطنين والمقيمين من مستأجرين أو ملاك تقديم البلاغات وإرسالها إلى فريق الرقابة والإشراف في برنامج «إيجار»، إلى جانب البحث عن عناوين الوسطاء العقاريين المعتمدين للتأجير.
وأفاد الداود بأن خدمة السداد الإلكتروني عبر نظام «سداد» التي تم إطلاقها مؤخراً تتيح إمكانية دفع الإيجار إلكترونياً وتحديد آلية الدفع المناسبة سواء الشهري، أو ربع السنوي، أو نصف السنوي، والسنوي، كما تتيح الشبكة المزيد من التسهيلات لأطراف العملية الإيجارية لدورها في تيسير عملية الدفع بالنسبة للمستأجر، إضافة إلى تنظيم عملية التحصيل بالنسبة للمؤجر، مشيراً إلى أن ذلك يأتي في إطار الدور الفاعل لوزارة الإسكان في تنظيم قطاع الإسكان وتوفير بيئة إسكانية متوازنة ومستدامة.

683 مليون دولار صافي أرباح «نخيل» في النصف الأول

دبي ـ «الشرق الأوسط»: حققت شركة «نخيل» الإماراتية أرباحاً صافية بلغت 2.51 مليار درهم (683 مليون دولار) في النصف الأول من العام الجاري، وبلغت أرباح الشركة الصافية للفترة نفسها من العام الماضي 2.61 مليار درهم (710 ملايين دولار).
وقامت «نخيل» بتسليم أكثر من 451 وحدة عقارية للعملاء في النصف الأول من العام الجاري.
في حين واصلت محفظة أعمال الشركة أدائها بشكل قوي في قطاعات التجزئة والضيافة والتأجير السكني وإدارة الأصول، حيث بلغت الإيرادات السنوية لهذه القطاعات 2.6 مليار درهم (710 ملايين دولار) وتشكل ثلاثة أضعاف ما كانت عليه في عام 2010 وتمثل حالياً 38 في المائة من إجمالي إيرادات الشركة، وسيستمر نمو الإيرادات من هذه القطاعات مع إنجاز مشاريع خاصة بالتجزئة والضيافة مثل «ذي بوينت»، المقرر افتتاحه العام الجاري و«السوق الليلي» و«سوق ورسان» و«ذا بالم تاور» و«نخيل مول» والتي من المقرر أن تفتتح جميعها في عام 2019.
ووقعت «نخيل» رسمياً عقود بناء تزيد قيمتها على 6 مليارات درهم (1.6 مليار دولار) ما بين يناير (كانون الثاني) ويونيو (حزيران) من العام الجاري من بينها عقد بقيمة 4.2 مليار درهم لـ«ديرة مول » وعقد بقيمة 600 مليون درهم لـ«ند الشبا مول» وعقد بقيمة 447 مليون درهم لإنشاء جسر بين «جزر ديرة» والبر الرئيسي بدبي، وعقد بقيمة 385 مليون درهم لمنتجع «ريو» المكون من 800 غرفة في «جزر ديرة».
كما وقعت الشركة في النصف الأول من عام 2018 عقداً لمشروع مشترك مع «نادي النصر الثقافي الرياضي» لإنشاء مول بقيمة 300 مليون درهم وأعلنت عن شراكة مخططة لها مع «فيينا هاوس للفنادق» لإنشاء منتجع جديد في «جزر ديرة» كما أعلنت عن أول مشروع لها خارج إمارة دبي وهو مركز تسوق مجتمعي بقيمة 75 مليون درهم بالشراكة مع هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق».

إقرأ أيضاً ...