بريطانيا تبحث حظر بيع مشروبات الطاقة للأطفال

بريطانيا تبحث حظر بيع مشروبات الطاقة للأطفال

الخميس - 19 ذو الحجة 1439 هـ - 30 أغسطس 2018 مـ
يستهلك المراهقون في بريطانيا مشروبات طاقة أكثر بنحو 50 % من نظرائهم في أوروبا (غيتي)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قالت الحكومة البريطانية اليوم (الخميس) إنها قد تمنع بيع المشروبات الغازية عالية الكافيين للأطفال في إنجلترا بسبب مخاوف صحية.
وتحتوي ما تعرف بـ«مشروبات الطاقة» على مستويات عالية من السكر والكافيين، وربطت دراسات بينها وبين السمنة ومجموعة من المشكلات الصحية.
وقالت رئيسة الوزراء تيريزا ماي في بيان: «في ضوء إقبال آلاف من الصغار على تناول مشروبات الطاقة بشكل منتظم غالباً لأنها تباع بأسعار أرخص من المشروبات الغازية، فسنجري مشاورات بشأن حظر بيع مشروبات الطاقة للأطفال».
وذكر البيان أن المراهقين في بريطانيا الذين يتناولون مشروبات الطاقة يستهلكون كميات أعلى من نظرائهم في أوروبا بنحو 50 في المائة.
وأطلقت الحكومة عملية تشاور سعياً للحصول على آراء بشأن الأمر؛ من بينها في أي سن يجب أن يطبق الحظر.
وسيشمل الحظر المشروبات التي تحوي 150 ملليغراما من الكافيين أو أكثر في اللتر الواحد.
وتحظر بعض متاجر التجزئة بالفعل بيع مشروبات الطاقة للأطفال تحت 16 سنة. وفي أبريل (نيسان) الماضي بدأ سريان ضريبة على السكر في المشروبات الغازية بأنحاء المملكة المتحدة.
بريطانيا أخبار بريطانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة