ترمب يستقبل رئيس الفيفا للتشاور حول مونديال 2026

ترمب يستقبل رئيس الفيفا للتشاور حول مونديال 2026

الأربعاء - 18 ذو الحجة 1439 هـ - 29 أغسطس 2018 مـ
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
استقبل الرئيس الأميركي دونالد ترمب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، السويسري جياني إنفانتينو، في البيت الأبيض أمس (الثلاثاء) لإجراء مشاورات حول بطولة كأس العالم 2026 التي ستنظمها الولايات المتحدة بالمشاركة مع كندا والمكسيك.

وأفاد ترمب موجهاً حديثه لإنفانتينو، الذي زار أمس البيت الأبيض برفقة رئيس الاتحاد الأميركي لكرة القدم، كاروس كورديرو: «أرغب في أن أشكرك لتواجدك هنا. أنت شخص محترم للغاية والعمل الذي قمت به رائع».

وأكد الرئيس الأميركي أن المونديال الذي سيقام للمرة الأولى على أراضي ثلاث دول مختلفة سيكون «حدثا مهما ومميزا للغاية».

ومن جانبه، أثنى إنفانتينو على كلمات ترمب، وأصر على أن «كأس العالم هو الحدث الرياضي الأكثر أهمية»، وذلك بعدما استعرض بعض الأرقام والإحصائيات الخاصة بمونديال روسيا 2018.

وصرح إنفانتينو: «كان هناك 4 مليارات شخص يتابعون المونديال، وتابع المباراة النهائية أكثر من مليار شخص»، مؤكدا أن مونديال 2026 في أميركا وكندا والمكسيك سيكون الأفضل على الإطلاق.

وأهدى المسؤول السويسري قميصا يكتسي باللون الأزرق يحمل الرقم 26 للرئيس الأميركي، الذي يعود إليه الفضل في فوز ملف أميركا وكندا والمكسيك المشترك بشرف تنظيم مونديال 2026.

وقام إنفانتينو بتقديم شرح للرئيس الأميركي حول ما تعنيه البطاقات التي يستخدمها حكام كرة القدم لإنذار أو طرد أحد اللاعبين، فما كان من الرئيس الأميركي إلا أن مازح الصحافيين الذين حضروا اللقاء بالتظاهر بأنه يشهر لهم البطاقة الحمراء.

وجاءت زيارة إنفانتينو إلى البيت الأبيض بعد يوم واحد من إعلان الولايات المتحدة الأميركية والمكسيك عن حدوث تقدم فيما يخص اتفاقية التجارة الحرة في أميركا الشمالية «نافتا»، في الوقت الذي تم فيه تأجيل انضمام كندا لهذه الاتفاقية.
أميركا كأس العالم

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة