إيران تتهم الولايات المتحدة بالسعي لإسقاط نظامها

إيران تتهم الولايات المتحدة بالسعي لإسقاط نظامها

بعد إعلان الخارجية الأميركية تشكيل مجموعة العمل بشأن طهران
الأحد - 8 ذو الحجة 1439 هـ - 19 أغسطس 2018 مـ
وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف (أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
اتهم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الولايات المتحدة بمحاولة الإطاحة بالنظام الإيراني بعد أيام على إعلان الخارجية الأميركية تشكيل مجموعة عمل بشأن طهران.

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو عيّن الخميس برايان هوك ممثلا خاصا مسؤولا عن مجموعة العمل بشأن إيران للتنسيق مع حملة الضغط التي تشنها واشنطن بعد انسحابها من الاتفاق النووي.

وكتب ظريف اليوم (الأحد) في تغريدة: «قبل 65 عاما أطاحت الولايات المتحدة بحكومة الدكتور مصدق الديمقراطية المنتخبة ونصبت الديكتاتورية وأخضعت الإيرانيين لمدة 25 عاما. والآن تحلم «مجموعة العمل» بممارسة نفس الضغط والتضليل والديماغوغية.. لن يحدث ثانية».

الشيء نفسه كرره رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني الذي قال إن «الانقلاب كان أفضل درس في التاريخ يوضح أنه لا يمكن الثقة بالأميركيين».

وفي مارس (آذار) عام 2000 أصبحت مادلين أولبرايت وزيرة الخارجية الأميركية آنذاك أول مسؤول أميركي كبير يعترف بدور واشنطن في الانقلاب، واصفة إياه بأنه «نكسة في التطور السياسي تجاه إيران».

وليست هناك علاقات دبلوماسية بين واشنطن وطهران منذ الإطاحة بالشاه. وخفت نوعا ما حدة العداء الذي استمر عقودا بعد التوصل للاتفاق النووي عام 2015 بين إيران وإدارة الرئيس الأميركي آنذاك باراك أوباما وخمس قوى عالمية. ولكن التوترات زادت ثانية بعد انسحاب ترمب من الاتفاق الذي وصفه بأنه معيب لصالح إيران.
أميركا ايران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة