الهلال يكشف مصير أجانبه في النمسا

الهلال يكشف مصير أجانبه في النمسا

ريفاس وسيروتي وبن شرقي الأبرز للرحيل
الثلاثاء - 26 شوال 1439 هـ - 10 يوليو 2018 مـ رقم العدد [ 14469]
ريفاس («الشرق الأوسط»)
الرياض: فارس السبيعي
كشفت مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط» عن توجه البرتغالي جورجي جيسوس للاحتفاظ بالمحترفين الأجانب الذين مثلوا الفريق الموسم الماضي، وعددهم 6 لاعبين، باستثناء الأوروغواياني نيكولاس ميليسي الذي انتقل إلى نادي بني ياس الإماراتي مطلع هذا الصيف، حتى معسكر الفريق بالنمسا للاطلاع عن قرب على مستويات اللاعبين، وهم علي الحبسي وعمر خربين وكارلوس إدواردو وأشرف بن شرقي وسيروتي وجيلمين ريفاس.
وبحسب المصادر فإن البرتغالي جيسوس سيحدد الخيارات الأجنبية التي سيبقي عليها في قائمة الفريق مع انتهاء المعسكر الإعدادي الذي سيقام في النمسا، خصوصاً بعد التعاقد مع الإسباني بوتيا وقرب حسم صفقة البيروفي كاريلو بالإضافة إلى صفقة مرتقبة للاعب أجنبي في مركز خط الوسط.
إلى ذلك، أكد مصدر هلالي مسؤول لـ«الشرق الأوسط» أن الثلاثي ريفاس وسيروتي وبن شرقي لم يتأكد أي منهم سيرحل ومن سيبقى، مشيراً إلى أن الثلاثي قد يرحلون جميعاً أو اثنين منهم على الأرجح.
من جانب آخر، أجرى عبد الملك الخيبري لاعب نادي الهلال يوم أمس الاثنين عملية جراحية في الساق، وذلك بعد تعرّضه لكسر إجهادي في الساق، وسيحتاج من 6 إلى 8 أسابيع علاج وتأهيل قبل العودة لمزاولة الكرة، وكان الفريق الأول قد عاود تدريباته يوم أمس بعد الراحة التي أعطيت للاعبين أول من أمس.
السعودية رياضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة