اغتيال رجل دين سني جنوب شرقي إيران

اغتيال رجل دين سني جنوب شرقي إيران

مناهضو النظام يتهمون المخابرات بالتورط في الجريمة
الجمعة - 23 شوال 1439 هـ - 06 يوليو 2018 مـ رقم العدد [ 14465]
مولوي عبد الشكور كرد
لندن: «الشرق الأوسط»
أفاد تقرير إخباري إيراني بأن رجل دين سنياً بارزاً اغتيل برصاص مجهولين في محافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرقي البلاد صباح أمس.
ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) عن مساعد حاكم مدينة خاش في المحافظة محمد أحمدي بولاغ أن مولوي عبد الشكور كرد، الأستاذ البارز بالحوزة العلمية وجامعة خاش من أهل السنة، وهو من أئمة صلاة الجمعة لأهل السنة في خاش، اغتيل من قبل مجهولين صباح اليوم أمام مسجد لأهل السنة بالمدينة.
وأكد بولاغ أن الحادث «كان مؤلما ومؤسفا»، وأن البحث جار للكشف عن المتورطين، في حين اتهمت مصادر محلية مناهضة للنظام، المخابرات الإيرانية بالتورط في الجريمة.
وأعلنت السلطات في المحافظة أن مراسم تشييع رجل الدين السني ستقام اليوم الجمعة «بمشاركة مختلف شرائح الشعب».
ويأتي الحادث غداة مقتل ضابط في حرس الحدود باشتباكات مع مسلحين في المحافظة ذاتها الأربعاء، وذلك بعد نحو أسبوع من مقتل ثلاثة من عناصر التعبئة الإيرانية في مواجهات مع مسلحين في المحافظة.
ومحافظة سيستان وبلوشستان لها حدود مشتركة مع كل من أفغانستان وباكستان.
ايران إيران سياسة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة