«فيسبوك» تدفع ببراءتها من «تجسس الميكروفونات»

«فيسبوك» تدفع ببراءتها من «تجسس الميكروفونات»

الأحد - 18 شوال 1439 هـ - 01 يوليو 2018 مـ
شعار «فيسبوك» (أ.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
نفى نائب الرئيس والمستشار العام ورئيس قسم الملكية الفكرية في شركة التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، ألن لو، التهم الموجهة للشركة بالتجسس عبر الميكروفونات، لافتاً إلى أن الشركة قدمت براءة اختراع لمنع التعدي من الشركات الأخرى، وأنها لن تضمن التقنية المشروحة ضمن براءة الاختراع ضمن أي منتج تابع لها.
وكانت ظهرت براءة اختراع قدمتها شركة التواصل الاجتماعي من شأنها أن تسمح لها بتشغيل الميكروفونات للتجسس على المستخدمين بشكل صامت.
وكشفت براءة الاختراع، المقدمة في ديسمبر (كانون الأول) 2016 ونشرت في 14 يونيو (حزيران)، عن تقنية طورتها «فيسبوك» لتفعيل ميكروفون جهاز المستخدم بهدوء للاستماع إليه أثناء مشاهدته للإعلانات، وذلك من خلال إشارات صوتية سرية غير مسموعة بالنسبة للأذن البشرية ضمن الإعلانات التلفزيونية.
وتؤدي براءة الاختراع المذكورة إلى قيام جهاز المستخدم الذكي بتسجيل الأصوات المحيطة أثناء ظهور الإعلان، ثم يتم إرسال الصوت إلى «فيسبوك»، وتتمكن من سماع رد فعلك على الإعلان.
وصرح لو، أن «براءات الاختراع تهدف إلى التركيز على التكنولوجيا المستقبلية التي غالباً ما تكون ذات طبيعة تنافسية ويمكن تسويقها من قبل شركات أخرى»؛ حسب قوله.
وشدد رئيس قسم الملكية الفكرية في «فيسبوك» على أن تطوير براءة الاختراع هذه هو للتأكد من عدم تمكن «فيسبوك» أو منافسيها من الوصول إلى هذا النوع المحدد من بيانات مراقبة الإعلانات الدقيقة، على الرغم من تصريحات المنصة الواضحة خلال الشهر الماضي فيما يتعلق بمقدار البيانات التي لديهم حول مستخدميها.
أميركا فيسبوك

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة