كوالالمبور

كوالالمبور

الأربعاء - 6 شوال 1439 هـ - 20 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14449]
لندن: «الشرق الأوسط»
إذا كانت النية رحلة عائلية إلى ماليزيا فإن أملك في رحلة ممتعة للجميع لن تخيب. فكوالالمبور وحدها تقدم طبقا غنيا يستمتع به الكبار والصغار على حد سواء. من زيارة إحدى الحدائق المائية في كوالالمبور وعلى رأسها «مدينة صن واي لاغون المائية» التي تعتبر أفضل حديقة مائية في المدينة، إلى رحلة بحرية تثقيفية تتعرف فيها على كائنات بحرية من كل لون وصنف في «أكواريا كوالالمبور» الذي يقدم هذا وأكثر. فهو يضم ما يقرب 5000 كائن بحري نذكر منها قرش النمر وسمك الراي اللاسع وغيرها من المخلوقات الفريدة التي من شأنها أن تجذب كل أفراد العائلة.
هناك أيضا حديقة الطيور التي تضم أكثر من 3000 من الطيور وحديقة الفراشات التي تضم ما يقرب من 5.000 من الفراشات الحية تمتد على مساحة 80.000 قدم مربعة، ما يجعلها واحدة من أفضل أماكن السياحة في كوالالمبور وأكبرها في العالم. ومن بين معالم الجذب الأخرى في هذه الحديقة متحف يضم مجموعة حية من الحشرات والفراشات من جميع أنحاء العالم.
ماليزيا سفر و سياحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة