ترمب ينشر صوراً تحكي «القصة الحقيقية» لقمة كندا

ترمب ينشر صوراً تحكي «القصة الحقيقية» لقمة كندا

الأحد - 4 شوال 1439 هـ - 17 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14446]

الصورة التي نشرت الأحد الماضي تظهر فيها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وهي تتكئ على طاولة ويبدو أنها تتحدث مباشرة إلى ترمب. في تلك الصورة، التي انتشرت على نطاق واسع وتسببت في موجة من التفاعل، يجلس الرئيس الأميركي دونالد ترمب وذراعيه متقاطعتين، وتبدو نظرة تحدٍ على وجهه. واعتبرت الصورة دليلا على أن ترمب كان بمفرده ضد إرادة زعماء العالم الآخرين، إلا أن ترمب قال يوم الجمعة إن الصورة مضللة. وقال ترمب على «تويتر»: «لدي علاقة رائعة مع أنجيلا ميركل مستشارة ألمانيا، لكن (وسائل إعلام الأخبار الكاذبة) تظهر فقط الصور السيئة (التي تنطوي على الغضب) خلال التفاوض على اتفاق».
كما نشر الرئيس ترمب الجمعة سلسلة من الصور الفوتوغرافية لنفسه مع زعماء مجموعة السبع التي تم اتخاذها خلال قمة نهاية الأسبوع الماضي في كندا، على موقع «تويتر»، قائلا إنها تتناقض مع التصور بأنه غير متوافق مع القادة الآخرين. وتظهر إحدى الصور ترمب وهو يلمس يد المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بينما يبتسم الاثنان مع زعماء آخرين من مجموعة السبع كانوا يحيطون بالمستشارة. وتظهر صورة أخرى ترمب وهو يمسك بيد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ورئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو على جانبه الآخر. وكتب: «وسائل إعلام الأخبار الكاذبة قالوا إنني لست على وفاق مع القادة الآخرين في مجموعة السبع في كندا. وهم مرة أخرى مخطئون».
وفي سياق متصل، هدد ترمب خلال القمة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي بأنه سيُرسل 25 مليون مهاجر مكسيكي إلى اليابان، بحسب ما أفادت صحيفة «وول ستريت جورنال» الجمعة. ونقلت «وول ستريت جورنال» عن مسؤولين أوروبيين كانوا موجودين وراء كواليس القمة، أن نظراء ترمب شعروا بالاستياء من عبارات أطلقها وتتعلق بمواضيع التجارة والإرهاب والهجرة. ووصف ترمب بحسب مسؤول أوروبي الهجرة بأنها مشكلة كبيرة لأوروبا، ثم قال لآبي «شينزو، لا توجد لديك هذه المشكلة، لكن يمكنني أن أرسل لك 25 مليون مكسيكي وسوف تخرج من منصبك قريباً جداً». وأضاف المصدر أنه عندما تحوّل الموضوع إلى إيران والإرهاب، قال ترمب للرئيس الفرنسي: «لا بدّ أنك تعرف عن هذه (المسألة)، إيمانويل، لأن كل الإرهابيين موجودون في باريس». كما واجه رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر انتقادات ترمب الذي وصفه مرارا بأنه «قاتل وحشي»، في إشارة إلى فرض الاتحاد الأوروبي غرامات في قضايا لمكافحة الاحتكار وضرائب ضد شركات التكنولوجيا الأميركية.


كندا أميركا قمة الجي 7 سياسة أميركية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة